احتفال بنكهة الهدوء والتعايش مع الفيروس
ق. م ق. م

تيبازة

احتفال بنكهة الهدوء والتعايش مع الفيروس

بدت أجواء ثاني أيام عيد الفطر عبر شتى مناطق ولاية تيبازة ”هادئة”، في مشهد فرضته جائحة ”كورونا” التي تجتاح العالم بأسره، فيما فرض من جهتهم الأطفال ببراءتهم نوعا من الحيوية والنشاط عبر الأحياء، في مظهر من مظاهر التعايش مع الفيروس.

خلافا لليوم الأول من العيد، حيث بدت الأجواء التي رصدتها ”واج” بمدينة شرشال وبعض مناطق الولاية ”تعج بالحركة” الراجلة، وإصرار العائلات على عدم تفويت المناسبة، مع التقييد بالإجراءات الوقائية، أبرزها ارتداء الكمامات بشتى الأشكال والألوان، وظهر جليا خلال اليوم الثاني من العيد، خلو ”شبه تام” للحركة، ماعدا بعض الأطفال الذين يصنعون الفرجة داخل عدد من الأحياء.

تقريبا نفس الأجواء خيمت على المشهد بمدينة شرشال العريقة، من حي المهام غربا إلى قايد يوسف وتيزيرين، شوارع خالية، ماعدا بعض من ”حيوية” الأطفال ودوريات الشرطة بين الحين والآخر. وبوسط المدينة، حيث الساحة العمومية المصنفة كمعلم وطني محمي، ساحة مطلة على ميناء الصيد البحري التي عادة ما تكون مكتظة في مثل هذه المناسبات عن آخرها، بدت فضاء خاليا من الزوار، ماعدا القلة القليلة، منهم عمي ”موح” الذي بدا وكأنه يحتفل مع طيور الحمام بالمناسبة، جالسا على مقعد ويقدم الأكل لسرب منه، ”عادته المفضلة”.

يقول عمي ”موح”، الستيني المتقاعد، بأنه يحتفل بطريقته الخاصة ويغتنم فرصة الهدوء للاستمتاع، ولا يريد أن يعيش على وقع ضغط الفيروس الذي فرض نفسه على العالم، ”المطلوب اليوم أن يفرض العالم نفسه عليه”، يقول. وأبرز في هذا الصدد، أنه ملتزم منذ انتشار الجائحة عبر الوطن، بتدابير الوقاية ويصر على التمسك بالحياة، لذلك -يتابع- ”تقاسم لحظات السكينة والطمأنينة مع الحمام مهمة جدا بالنسبة لي، وفي كل الظروف لا أستطيع التخلي عنها”.

داخل أكبر حي شعبي بشرشال، حي المهام الواقع عند المخرج الغربي للمدينة، عدد قليل من الأطفال بحلة جديدة، يرافقهم أولياؤهم بأقمصة وألبسة رياضية داخل ساحات التجمعات، وبين العمارات، للاحتفال بعيد الفطر، رغم الجائحة، يقول ”مولود.غ” قاطن بشرشال، مشددا أن التعايش أصبح ”أكثر من ضروري”.

وبشيء من الأسف، يقول مولود لـ"وأج”، إنه ”بعد شهرين من الحجر الصحي وبحلول موعد عيد الفطر، أصبح لزاما علي كرب أسرة، أن أخفف الضغط على الأبناء وعدم تفويت فرصة العيد وما يصاحبها من فرحة واحتفال بعيدا عن الناس، وبتوخي اليقظة، من خلال التحلي بالوقاية والتباعد الاجتماعي. وعن سؤال ”واج” عما إذا كان قد شعر بالملل وبدأ يسلك طريق التراخي، يقول مولود.غ، -بالنسبة له-” الأمر مخالف تماما، بالعكس فقد بدأت في التأقلم والاعتياد على الوضع”، مؤكدا أنه ”لا يمكن أن تتوقف الحياة”.

وأبرز في هذا الصدد أن نصائح وتوصيات الخبراء والأطباء واضحة في هذا الشأن، فقط المطلوب الاقتداء بها لتفادي انتشار الفيروس، وضع الكمامة والتباعد الاجتماعي، ليست حركات مستعصية على الإنسان لكي يتأقلم معها، يضيف مولود. واسترسل يقول ”كنت مستعدا للحدث، وقمت باقتناء الكمامات، مع تحضير الأبناء لهذا الموعد الفريد من نوعه”، مشيرا إلى أن درجة اليقظة والحذر جعلته يكتفي في اليوم الأول من العيد بزيارة والدته بمفرده، للاطمئنان على صحتها، لكن دون الاحتكاك بها مباشرة، يقول وهو ”يتحسر” عن الموقف المحزن.

إقرأ أيضا.. في المجتمع

أرجعها عرعار إلى الفراغ والضغط النفسي

ارتفاع معدل الاعتداءات الجنسية على الأطفال

مختصون يؤكدون بخصوص الوضع الوبائي:

الكرة اليوم في مرمى المواطن للتغلب على كورونا

استحداث ثلاث مسابقات ببومرداس

أحسن حي ومحل تجاري وجمعية

بعيدا عن الشواطئ وبسبب انتشار كورونا

هضبة لالة ستي تستقطب آلاف الزوار هربا من حر الصيف

ممارسو الصحة العمومية بورقلة

تأكيد على الامتثال "الصارم" لتدابير الحجر

رغم غلق المنشآت الرياضية بقسنطينة بسبب كورونا

شباب ”يغزون” مركب حملاوي لممارسة مختلف الرياضات

رغم ارتفاع حالات العدوى بوهران

استمرار تجاهل الإجراءات الاحترازية

في حملة لتوفير أجواء العمل للطواقم الطبية

"ليس من مهام الطبيب توفير مستلزمات العلاج"

المزيد من الأخبار

الحقوقي فاروق قسنطيني لـ«المساء”:

ردع المعتدين على الأطباء في هذا الظرف.. واجب وطني

الطبيب المختص بمصلحة كوفيد بحسين داي حمزة بوطالب لـ«المساء”:

المطلوب رفع عدد أعوان الأمن وتكوينهم للحد من تعنيف الأطباء

مواطنون وفايسبوكيون وعقلاء بصوت واحد:

"كلنا مع الأطباء.. كلنا مع الجيش الأبيض"

الرئيس تبون يستقبل سفيري إندونيسيا وبلجيكا بالجزائر

تنويه بنوعية العلاقات التي تربط الجزائر بالبلدين

الخبير مبتول يثمن قرار الرئيس ويؤكد لـ ”المساء”:

انتهى ”الريع” في سوناطراك

10 سنوات ضد أويحيى وسلال و20 سنة للهارب بوشوارب

16 سجنا لطحكوت..تجميد حسابات شركاته ومصادرة عتادها

حصيلة كورونا خلال الـ24 ساعة الأخيرة

12 وفاة... 554 إصابة جديدة وشفاء 441 مريضا

للإعداد لمشروع الاستراتيجية الوطنية للوقاية من الفساد

تنظيم دورتين دوليتين للمشاورات التقنية

بلدية مفتاح تحيي الذكرى الـ62 لاستشهاد البطل كحشوش السعيد

تخليد مسيرة ثائر رفض العيش تحت نير الاستعمار

بن حبيلس تعتبر الهبة رسالة عرفان للأطباء..

تجهيزات بقيمة 600 مليون سنتيم لمستشفيات تيزي وزو

تنصيب لجنة دائمة لأخلاقيات المهنة بسونلغاز.. وزير الطاقة:

يجب وضع حد للممارسات القديمة

كشف عن سحب 374 مليار دينار في جوان الماضي

وزير البريد يطمئن المواطنين بتوفر السيولة المالية

رضخ لضغوط حركة النهضة الإسلامية

رئيس الحكومة التونسية يقدم استقالته

رغم فشل المفاوضات الثلاثية بشأنه

إثيوبيا تبدأ في ملء خزان "سد النهضة"

في وقت وصل فيه وفد مساعي وساطة إفريقي إلى مالي

حالة ترقب عشية اكبر مظاهرات احتجاجية في العاصمة باماكو

بينما أصرت حكومة الوفاق على استعادة مدينة سيرت

"أفريكوم" تتهم مرتزقة "فاغنر" الروسية بتلغيم العاصمة طرابلس

العدد 7158
16 جويلية 2020

العدد 7158