ماكرون في مواجهة سوء اختيار مساعديه
م.مرشدي م.مرشدي

العدالة الفرنسية تأمر بفتح تحقيق قضائي ضد ألكسندر بن علا

ماكرون في مواجهة سوء اختيار مساعديه

تعقدت وضعية ألكسندر بن علا المستشار الأمني للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بعد أن فتحت العدالة الفرنسية تحقيقا قضائيا بتهمة عرقلة مساعيها لـ «كشف الحقيقة» التي أحاطت بقضية اعتدائه على مواطنين بمناسبة اليوم العالمي للشغل في العاصمة باريس.

وجاء تحرك النيابة العامة الفرنسية تزامنا مع الالتماس الذي تقدمت به لجنة تحقيق برلمانية التي طالبت مكتب الغرفة الثانية في الجمعية الوطنية الفرنسية برفع دعوى قضائية ضد بن علا وفانسون كراس الموظف السابق في حزب فرنسا إلى الأمام الذي يقوده الرئيس إيمانويل ماكرون الموجودان رهن الحبس تحت النظر منذ أول أمس، الثلاثاء بتهمة الكذب والإدلاء بأقوال منافية للحقيقة.

كما شككت رسالة لجنة التحقيق البرلمانية التي وجهتها إلى رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي، جيرارد لارشير في صدقية الأقوال التي أدلى بها بارتيك سترزوداو مدير ديوان الرئيس ماكرون وألكسيس كوهلر الأمين العام لقصر الرئاسة «الاليزي» والجنرال ليونال لا فيرني رئيس فريق الأمن الرئاسي، وهم ثلاثة مسؤولين سامين في الإليزي بعد أن تم التأكد من عدم تجانس شهاداتهم بخصوص قضية بن علا وتناقض تصريحاتهم، إلى جانب تعمدهم إخفاء حقائق ومعلومات مهمة عن لجنة التحقيق البرلمانية، مما حال دون الوصول إلى الحقيقة كاملة حول مهمة بن علا في محيط الفريق المقرب من الرئيس الفرنسي.

يذكر أن كل شهادة كاذبة يتم الإدلاء بها أمام لجنة تحقيق برلمانية تعرض صاحبها حسب القوانين الفرنسية إلى عقوبة السجن بخمس سنوات نافذة وغرامة مالية لا تقل قيمتها عن 75 ألف أورو.

ولاحظت لجنة التحقيق البرلمانية أن بن علا، وعلى نقيض تصريحاته كان فعلا يقوم بمهمة الحماية المقربة للرئيس ماكرون وتجاهله التعهد بالحلف على قول كل الحقيقة ولا شيء غير الحقيقة بخصوص جوازات السفر الدبلوماسية التي كانت بحوزته وهو لا يمتلك صفة «الدبلوماسي».

كما أكدت نتائج التحقيقات التي انتهت إليها لجنة التحقيق التي شكلها مجلس الشيوخ الفرنسي إلى التأكيد على أن بن علا وفانسون كراس لم يقولا كل الحقيقة حول الاتفاقية الأمنية التي وقعاها مع رجل الأعمال الروسي إسكندر مخمودوف.

وتم إحياء هذه القضية التي هزت الرأي العام الفرنسي العام الماضي في وقت غير مناسب بالنسبة لوضعية الرئيس ماكرون في أوساط الرأي العام الفرنسي بعد أن تهاوت شعبيته إلى أدنى مستوياتها في نفس الوقت الذي يواجه فيه متاعب سياسية على خلفية  الاحتجاجات الأسبوعية التي تنظمها «السترات الصفراء» منذ منتصف شهر نوفمبر الماضي والتي تحولت من مجرد مسيرات لتحقيق مطالب اجتماعية إلى مظاهرات ذات صبغة سياسية، للمطالبة برحيله.

وفشل الرئيس الفرنسي في احتواء هذا الحراك الشعبي رغم تراجعه عن كل القرارات التي تسبب في اندلاع هذه الموجة غير المسبوقة في المظاهرات الاحتجاجية ورغم طرحه مطالب المحتجين على نقاش شعبي وطني لم يأت بالنتائج المرجوة منه إلى حد الآن.

ويطرح الكثير من الفرنسيين السر الذي يحيط بمسار بن علا الذي تمكن وهو في سن السابعة والعشرين ذي الأصول المغربية والمنحدر من أحد أحياء الضواحي أن يصل إلى محيط الرئيس الفرنسي ويتحول من مجرد متعاطف متطوع في حملة الرئيس إلى أحد أقرب المقربين ضمن صفة مكنته من كل الامتيازات التي يخولها له منصبه كحارس شخصي للرئيس ماكرون ومكلف بمهمات دبلوماسية قبل أن يسقط في الشعور بالجبروت عندما راح يلطم مواطنا فرنسيا بمناسبة الاحتفالات بعيد الشغل العالمي وقد ارتدى صدرية رجال الأمن وهو ليس برجل أمن.

وشكل ذلك أكبر هزة يتعرض لها الرئيس الفرنسي عاما بعد انتخابه ونقطة لطخت صورته كرئيس حمل حينها أمل الفرنسيين في إعطاء فرنسا صورة جديدة وتحقيق الرفاه لشرائح واسعة من المجتمع الفرنسي والذين استفاقوا عاما بعد ذلك على حقائق مغايرة جعلتهم يخرجون إلى الشارع والقول «كفى ديماغوجية.. نريد أفعالا وقرارات ملموسة تحسن أوضاعنا المعيشية».

إقرأ أيضا..

قايد صالح يدعو للإسراع في إجراء الرئاسيات
21 ماي 2019
محذّرا من الوقوع في الفراغ الدستوري والانزلاقات

قايد صالح يدعو للإسراع في إجراء الرئاسيات

النيابات العامة مدعوة للإشراف الدقيق على التحقيقات الأولية
21 ماي 2019
وزير العدل يشدّد على استرجاع عائدات الفساد

النيابات العامة مدعوة للإشراف الدقيق على التحقيقات الأولية

بحث تفعيل التعاون الثنائي
21 ماي 2019
بدوي يتحادث مع نظيره النيجري

بحث تفعيل التعاون الثنائي

نواب يتمسكون بمقاطعة العمل البرلماني
21 ماي 2019
اعتبروا تنحية معاذ بوشارب ”تحصيلا حاصلا”

نواب يتمسكون بمقاطعة العمل البرلماني

استرجاع 50 ألف هكتار من الأراضي ببريزينة
21 ماي 2019
كان استفاد منها مجمع ”حداد”

استرجاع 50 ألف هكتار من الأراضي ببريزينة

توزيع 2400 سكن يوم السبت وحصة أخرى في ليلة القدر
21 ماي 2019
وزير السكن يعلن عن غلق ملف «عدل 1» نهاية سبتمبر

توزيع 2400 سكن يوم السبت وحصة أخرى في ليلة القدر

أسواق النفط مستقرة بفضل جهود «أوبك» وشركائها
21 ماي 2019
عرقاب داعيا إلى تكثيفها لتحقيق الأهداف المسطرة:

أسواق النفط مستقرة بفضل جهود «أوبك» وشركائها

تأجيل محاكمة علي حداد إلى 3 جوان بسبب غياب الشهود
21 ماي 2019
بورايو يقول إن موكله «رهينة إجراءات قضائية غير موضوعية»

تأجيل محاكمة علي حداد إلى 3 جوان بسبب غياب الشهود

مواصلة الجهود لتحسين ظروف الاستقبال وتهيئة المرافق
21 ماي 2019
الدخول المدرسي والجامعي والمهني

مواصلة الجهود لتحسين ظروف الاستقبال وتهيئة المرافق

الأمن الوطني يحصي 230 تجاوزا
21 ماي 2019
الحملة الثانية للتوعية بمخاطر السير في الشريط الاستعجالي

الأمن الوطني يحصي 230 تجاوزا

الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل
21 ماي 2019
طالبوا بإعادة النظر في قانون تصنيف المؤثرات العقلية

الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل

بحث إتمام ربط الأحياء الجديدة بشبكة المياه
21 ماي 2019
اجتماع وزاري مشترك بين قطاعي الموارد المائية والسكن

بحث إتمام ربط الأحياء الجديدة بشبكة المياه

مقاربة اقتصادية أمريكية لوأد القضية الفلسطينية
21 ماي 2019
ندوة دولية بالعاصمة البحرينية لتمرير صفقة القرن

مقاربة اقتصادية أمريكية لوأد القضية الفلسطينية

فرنسا تعرقل الجهود الأممية ويتعين عليها وقف ذلك
21 ماي 2019
السفير الصحراوي بالجزائر:

فرنسا تعرقل الجهود الأممية ويتعين عليها وقف ذلك

تدمير مخبأين للإرهابيّين بسيدي بلعباس
21 ماي 2019
فيما تم حجز أزيد من 5,5 قناطير من الكيف بغرداية وتلمسان

تدمير مخبأين للإرهابيّين بسيدي بلعباس

تنصيب النائب العام بلقاسم زغماتي
21 ماي 2019
مجلس قضاء الجزائر

تنصيب النائب العام بلقاسم زغماتي

تفكيك عصابة لصوص
21 ماي 2019
تلمسان

تفكيك عصابة لصوص

ارتفاع لسعات العقارب  ينذر بصيف صعب
21 ماي 2019
دائرة عين الذهب السهبية

ارتفاع لسعات العقارب ينذر بصيف صعب

قطع 13 شجرة معمّرة والمواطنون يحتجون
21 ماي 2019
حديقة الياسمين ببلدية أرزيو بوهران

قطع 13 شجرة معمّرة والمواطنون يحتجون

العدد 6806
21 ماي 2019

العدد 6806