قبول ملفات 26 مترشحا

الرئاسيات المبكرة في تونس

قبول ملفات 26 مترشحا

أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس، أمس، قبول مبدئيا 26 ملف ترشح للانتخابات الرئاسية المبكرة المقرر إجراؤها في 15 سبتمبر المقبل.

وقال نبيل بوفون رئيس الهيئة العليا خلال مؤتمر صحفي، بأن مجلس الهيئة قرر بعد دراسته لملفات المرشحين قبول 26 ملف ترشح أوليا لخوض الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها بنسبة قبول بلغت 8ر26 بالمائة من جملة ملفات الترشح البالغ عددها 97 ملفا.

وأوضح أن المقبولين يتوزعون بين 24 مترشحا من الرجال ومترشحتين اثنتين، فيما تم رفض ملفات 71 مترشحا من بينهم 57 ملفا لغياب التزكيات ووصل الضمان المالي، و14 ملفا لعدم توفر التزكيات، لافتا إلى أن المرفوضين هم 62 مترشحا و9 مترشحات.

وأبرز من تضمنتهم القائمة الأولية لمرشحي الانتخابات الرئاسية المبكرة رئيس الحكومة الحالي يوسف الشاهد والذي ترشح عن حزب تحيا تونس المنشأ حديثا ورئيس البرلمان بالنيابة عبد الفتاح مورو الذي رشحته حركة النهضة الإسلامية والرئيس التونسي الأسبق منصف المرزوقي.

كما قبلت أوراق ترشح وزير الدفاع عبد الكريم الزبيدي مدعوما من حزب نداء تونس والذي تردد كثيرا على السبسي قبل وفاته وهو من المرشحين البارزين لخلافته، إضافة لرجل الأعمال نبيل القروي رئيس حزب قلب تونس، والمهدي جمعة رئيس حزب البديل التونسي ورئيس الحكومة الأسبق.

ومن بين من رفضت طلبات ترشحهم المحامي منير بعطور رئيس الحزب الليبرالي التونسي ورئيس جمعية شمس التي تدافع عن حقوق المثليين جنسيا.

وبإمكان من رفضت أوراق ترشحهم التقدم بطعون أمام المحكمة الإدارية خلال 48 ساعة بعد قرار الهيئة العليا المستقلة للانتخابات رفض ملفاتهم.

وكانت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس قد فتحت آجال الترشح للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها بعد وفاة الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي في 25 جويلية الماضي خلال الفترة بين 2 و9 أوت الجاري وحددت يوم أول أمس كآخر أجل لإعلان قائمة المقبولين لخوض السباق نحو قصر قرطاج.

 

إقرأ أيضا..

سأواصل تحقيق مطالب الحراك
23 جانفي 2020
رئيس الجمهورية في أول لقاء مع مديري و مسؤولي وسائل الإعلام:

سأواصل تحقيق مطالب الحراك

التسوية السياسية عن طريق الحوار الشامل
23 جانفي 2020
الجزائر تحتضن اليوم اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي

التسوية السياسية عن طريق الحوار الشامل

أجانب حاولوا اختراق الحدود للمشاركة في الحراك
23 جانفي 2020
مدير شرطة الحدود كاشفا عن استحداث مصلحة لمكافحة الهجرة غير الشرعية:

أجانب حاولوا اختراق الحدود للمشاركة في الحراك

العدد 7010
23 جانفي 2020

العدد 7010