فشل المفاوضات السعودية - القطرية
ق. د ق. د

أزمة دول الخليج

فشل المفاوضات السعودية - القطرية

كشف وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل الثاني، أمس، أن المحادثات بين بلاده والعربية السعودية الرامية إلى طي صفحة الخلافات بينهما تم تعليقها في تلميح واضح الى فشلها، مؤكدا على هامش ندوة الأمن التي انتهت اشغالها أمس بمدينة ميونيخ الألمانية أن كل الجهود التي بذلت في هذا الاتجاه لم تنته إلى أية نتيجة ملموسة، محملا ضمنيا الجانب السعودي مسؤولية هذا الفشل.

وسبق لمصادر دبلوماسية في العاصمة القطرية أن أكدت أنها لا تنتظر نتائج ملموسة من وراء هذه المفاوضات في غياب مؤشرات استئناف جولات الحوار بين الدوحة والرياض. وجاءت تصريحات رئيس الدبلوماسية القطري بعد تسريبات نشرتها صحيفة "الشرق الأوسط" السعودية نقلا عن دبلوماسي خليجي أن انسحاب العربية السعودية من هذه المفاوضات جاءت بعد استشعارها افتقاد المفاوضين القطريين لأي نية للتوصل إلى مصالحة بين الاخوة الأعداء الخليجيين وإنهاء أزمة دبلوماسية عمرت ثلاث سنوات.

واندلعت الأزمة الخليجية بشكل مفاجئ شهر جوان 2017 على خلفية اتهامات سعودية وإماراتية لقطر بدعم وإيواء عناصر حركة الإخوان المسلمين التي تصنفها الرياض وأبو ظبي والمنامة ومعهما القاهرة في قائمة التنظيمات الإرهابية إلى جانب اتهامها بالتقرب من طهران في وقت تسعى هي على إقامة حلف عربي لمواجهة المد الإيراني في المنطقة العربية.

إقرأ أيضا..

ضرورة التطبيق الصارم لبرنامج منع انتشار وباء كورونا
09 أفريل 2020
المدير العام للحماية المدنية يؤكد خلال زيارته إلى تيزي وزو:

ضرورة التطبيق الصارم لبرنامج منع انتشار وباء كورونا

إطارات ومستخدمو عدة قطاعات يتبرعون لصندوق التضامن
09 أفريل 2020
إسهاما منهم في مواجهة آثار وباء "كوفيد 19"

إطارات ومستخدمو عدة قطاعات يتبرعون لصندوق التضامن

العدد 7076
09 أفريل 2020

العدد 7076