"شيوعيو روسيا" يعرب عن قناعته بانتصار قريب للقضية الصحراوية
  • القراءات: 513
ق. د ق. د

حزب تونسي يؤكد أن الاحتلال المغربي ظلم تاريخي

"شيوعيو روسيا" يعرب عن قناعته بانتصار قريب للقضية الصحراوية

تحظى القضية الصحراوية بمزيد من الدعم من عدة جهات وأطراف خارجية، منها أحزاب في دول شقيقة وصديقة، لم تخف قناعتها بعدالة القضية وايمانها بحق شعب الصحراء الغربية في تقرير مصيره. جدد حزب "شيوعيو روسيا" تضامنه الثابت مع جبهة البوليزاريو والشعب الصحراوي، معربا عن قناعته بأن "الانتصار مسألة وقت فقط". وأشاد الحزب الروسي في رسالة تهنئة موقعة باسم رئيس اللجنة المركزية للحزب السياسي، سيرغي مالينكوفيتش، إلى الرئيس الصحراوي، ابراهيم غالي، بمناسبة إعادة انتخابه أمينا عاما لجبهة البوليزاريو ورئيسا للجمهورية الصحراوية، بنجاح المؤتمر 16 للجبهة.

وأكد أن هذا الأخير أظهر "تصميم واستعداد شعب الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية لنيل الاستقلال الكامل والاعتراف بدولة الجمهورية من قبل جميع دول العالم". ونفس الموقف عبر عنه الأمين العام للحزب الوطني الديمقراطي الاشتراكي بتونس، محمد الكحلاوي، الذي أكد أن احتلال المغرب للصحراء الغربية، ظلم تاريخي سيصحح بالكفاح الميداني، مشيرا الى أن المخزن يتمسك باحتلال الاراضي الصحراوية لما تزخر به من ثروات منجمية وبحرية و فلاحية.

وفي سياق تنامي الدعم الإفريقي لعدالة القضية الصحراوية، كتب الرئيس السابق للمحكمة العليا لكينيا، ويلي موتونغا، مقالا خصصه لقضية الصحراء الغربية صدر بالصفحة الالكترونية لليومية الناطقة بالإنجليزية "دو ستار" بعنوان "التضامن بين الشعوب من أجل التحرير.. وجوب استمرار الوحدة الإفريقية". واستعرض كاتب المقال تاريخ مسار تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية، مؤكدا على الطابع غير القانوني لاحتلالها واستعمارها من طرف المغرب سيما وأن ذلك يشكل خرقا للوائح الاتحاد الافريقي والامم المتحدة والرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية.