حركة النّهضة تضع شروطها لتشكيل الحكومة القادمة
  • القراءات: 135

أكدت أن هشام المشيشي لا يمكنه تجاهل القوى الحزبية في مسعاه

حركة النّهضة تضع شروطها لتشكيل الحكومة القادمة

خرجت حركة النهضة الإسلامية في تونس، أمس، عن صمتها رافضة مساعي رئيس الحكومة المكلف هشام المشيشي، تشكيل حكومة تكنوقراط في تجاهل لحقيقة التمثيل الحزبي في مجلس الشعب التونسي.

وأكدت حركة النهضة التي تعد أكبر قوة سياسية في البلاد بـ54 معقدا نيابيا من أصل 217 مقعد أنها تعارض كل مسعى لتشكيل حكومة مستقلين وطالبت هشام المشيشي، بالأخذ بعين الاعتبار بما وصفتها بـ "التوازنات البرلمانية" ضمن دعوة صريحة لحتمية التفاوض مع مختلف القوى السياسية المنضوية تحت قبة البرلمان، والتراجع عن مسعاه في تشكيل حكومة بعيدا عن حقيقة المشهد السياسي في البلاد.

وجاءت دعوة مجلس شورى الحركة الذي اجتمع أعضاؤها لبحث الموقف من حكومة رئيس الحكومة المكلف  لتؤكد تجذر الخلافات بين هذا الحزب وبين الرئيس التونسي، قيس سعيد، الذي فضّل اختيار المشيشي، غير المنتمي إلى أي حزب على حساب شخصيات اقترحتها مختلف الأحزاب على رئيس البلاد لخلافة إلياس الفخفاخ المستقيل.

وقال عبد الكريم هاروني، رئيس مجلس شورى الحركة، إن هذه الأخيرة ترفض كل مسعى لتشكيل أية حكومة من شخصيات مستقلة، وتجاهل حقيقة التمثيل الحزبي لمختلف القوى السياسية في البلاد، وطالب بدعوة شخصيات سياسية لتشكيل " حكومة وحدة وطنية تحظى بدعم سياسي وتأخذ في الاعتبار التوازنات البرلمانية".

وأضاف عبد الكريم هاروني، أن الحكومة القادمة يجب أن تكون تمثيلية للشعب التونسي الذي صوت في تشريعيات خريف العام الماضي، معتبرا الاعتماد على كفاءات مستقلة لتشكيل الحكومة بمثابة طعنة للديمقراطية وللأحزاب السياسية.

وأكد هذا الموقف أن حركة النهضة تريد وضع المشيشي، في الإطار الذي يتعين عليه السير في ثناياه لتشكيل حكومته، والأخذ  في الاعتبار قوة كل حزب في تشكيلته ضمن خطوط حمراء لا يمكنه تخطيها.وهو ما يعني أن تجاهل هذا المعطى سيجعل مصادقة البرلمان على حكومة المشيشي، غير مضمونة وخاصة في حال تمكنت حركة النهضة من جمع أصوات أحزاب سياسية أخرى إلى جانب مقاربتها، اللهم إلا إذا رفضت هذه الأحزاب مسايرتها مخافة لجوء الرئيس قيس سعيد، لحل البرلمان وفق ما ينص الدستور التونسي.

وأجرى المشيشي، منذ اختياره يوم 24 جويلية الماضي، لتشكيل حكومة جديدة مشاورات مع رؤوساء الحكومات المتعاقبين منذ سنة 2011، والرئيسين السابقين فؤاد المبزع ومحمد الناصر، بالإضافة إلى الأمين العام لنقابة الاتحاد العام للعمال التونسيين، نور الدين الطبوبي، ورئيس كونفدرالية أرباب العمل، نبيل ماجول، والذين بحث معهم حقيقة الوضع العام في البلاد.

إقرأ أيضا.. في العالم

لافروف يكشف عن إجراء اتصالات مع جميع الأطراف الليبية

روسيا تأمل في إعادة فتح سفارتها في طرابلس قريبا

الرئيس غالي أمام ندوة جنيف الدولية حول الصحراء الغربية :

كل تسوية خارج إطار حق تقرير المصير مآلها الفشل

ترامب يؤكد أن ست دول عربية في قائمة التطبيع

إسرائيل والإمارات والبحرين توقع على اتفاق سلام

للوقوف على حقيقة انتهاكات حقوق الإنسان في الصحراء الغربية

نحو إرسال بعثة حقوقية أممية إلى المدن المحتلة

المزيد من الأخبار

معزيا عائلة البروفيسور الراحل عبد المجيد مرداسي:

الرئيس تبون ينوّه بإسهامات الفقيد في إثراء عالم الفكر والتاريخ

شملت بعض سفارات أوروبا وإفريقيا

الرئيس تبون يجري حركة دبلوماسية جزئية

نصّب عبد العزيز مجاهد مديرا للمعهد.. جراد:

دفع جديد للدراسات الاستراتيجية لتحقيق أهداف الجزائر الجديدة

المؤسسات العمومية تغطي 88 بالمائة من الولادات.. بن بوزيد:

”هجرة” 70 بالمائة من طبيبات التوليد نحو القطاع الخاص

معلنا عن دراسة مسألة الأساتذة المؤقتين.. بن زيان:

تدابير جديدة لتمكين الدكاترة من ولوج المؤسسات الاقتصادية

في إطار التنازل عن الأملاك العقارية للدولة

تسوية أزيد من 747 ألف ملف

شرعت فيها فرق من المفتشية العامة للوزارة

عملية تفتيش عامة للهياكل الصحية العمومية والخاصة

يسمح بالحد من حوادث المرور.. وزير النقل:

القانون الخاص بأجهزة تحديد السرعة يصدر قريبا

التحصيل الضريبي حقق أزيد من 80 بالمائة من الأهداف.. وزير المالية:

الحكومة تتجه نحو تكريس الرقابة القبلية على المال العام

مشددا على جدوى توطينها وتسوية وضعيتها.. بلحيمر:

6 قنوات خاصة معتمدة ظرفيا.. و50 قناة خارج القانون

صدور المرسوم الرئاسي لاستدعاء الهيئة الانتخابية:

الاستفتاء يتم بورقة بيضاء وأخرى زرقاء

السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات

مندوبية بومرداس تشرع في التحضير للاستفتاء

الغش في امتحانات البكالوريا

صدور أحكام جديدة ضد عدة أشخاص متورطين

ووري الثرى أمس بالمقبرة المركزية

قسنطينة تودّع مؤرخها وعالم الاجتماع مرداسي

حصيلة كورونا خلال 24 ساعة الأخيرة

5 وفيات.. 219 إصابة جديدة وشفاء 143 مريض

إجماع داخل ”أوبك+” على الإلتزام التام بخفض الإنتاج

عطار يدعو إلى استمرار التحلّي باليقظة

لافروف يكشف عن إجراء اتصالات مع جميع الأطراف الليبية

روسيا تأمل في إعادة فتح سفارتها في طرابلس قريبا

بلدية إبودرارن بتيزي وزو تستنجد بالوالي

نقائص بالجملة ومجلس عاجز عن تلبية انشغالات السكان

العدد 7210
19 سبتمبر 2020

العدد 7210