السلطات الصحراوية تتهم الرباط بتعمد نشر الوباء
السلطات الصحراوية تتهم الرباط بتعمد نشر الوباء
  • القراءات: 503
ق. د ق. د

بعد تسجيل عشرات الإصابات بكورونا في المدن المحتلة

السلطات الصحراوية تتهم الرباط بتعمد نشر الوباء

دقت وزارة شؤون الأرض المحتلة والجاليات الصحراوية ناقوس الخطر الذي يتهدد صحة المدنيين الصحراويين بالمدن المحتلة، محملة السلطات المغربية، مسؤولية مباشرة في تفشي هذا الوباء الفتاك في أوساط السكان الأصليين.

وأكدت الوزارة أن تسجيل عشرات حالات الإصابة بالوباء في المدن الصحراوية الخاضعة للاحتلال جاء بتدبير من السلطات المغربية التي مكنت المستوطنين  المغاربة من حرية الحركة  عبر جلب قوافل البحارة من مدن مغربية مؤوبة إلى الجزء المحتل من الصحراء الغربية الذي كان إلى وقت قريب في مأمن من انتشار فيروس "كورونا".

وأمام هذه الوضعية الوبائية حثت الوزارة السكان الصحراويين إلى التقيد بأقصى إجراءات الحيطة والحذر في التعامل مع هذا الخطر المحدق في نفس الوقت الذي حملت فيه دولة الاحتلال مسؤولية كاملة لما قد يترتب عن هذه المستجدات الخطيرة على حياة أبناء الشعب الصحراوي بالجزء المحتل من الصحراء الغربية.

وطالبت الوزارة لأجل ذلك بتحرك المجتمع الدولي ومنظمة الصحة العالمية للضغط بقوة على الدولة المغربية لتقديم أرقام واضحة وصحيحة للمصابين بفيروس كورونا بالصحراء الغربية المحتلة.

كما دعت مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة القيام بتدخل عاجل لمنع مواصلة الرباط تنفيذ هذه الجريمة والحد من انعكاساتها عبر تطبيق الشرعية الدولية في هذا الإقليم المحتل و الإسراع في تمكين شعبها من حريته واستقلاله.

العدد 7317
23 جانفي 2021

العدد 7317