الرئيس المالي يقرر حل المحكمة الدستورية وإجراء انتخابات نيابية جزئية
الرئيس المالي إبراهيم أبو بكر كايتا
  • القراءات: 218

في وقت دعا فيه الإمام محمود ديكو أنصاره إلى تهدئة الوضع

الرئيس المالي يقرر حل المحكمة الدستورية وإجراء انتخابات نيابية جزئية

تقاطعت نداءات الإمام محمود ديكو، زعيم الائتلاف المعارض في مالي الذي دعا أنصاره إلى التعقل مع قرارات مستعجلة اتخذها الرئيس، إبراهيم أبو بكر كايتا، في سياق رغبة مشتركة لتهدئة الأوضاع ومسعى جماعي لنزع فتيل  أزمة سياسية بأبعاد أمنية مستفحلة في أحد أفقر بلدان العالم. 

وقال محمود ديكو الذي يحظى بشعبية متزايدة باتجاه أنصاره، أنه بإمكاننا أن نحصل على كل ما نريد بالصبر والطرق السلمية"، وأنا أناشدكم التحلي بالهدوء والتظاهر بعيدا عن كل مظاهر العنف والفوضى من أجل بناء مالي جديدة يتم القضاء  فيها على الرشوة وكل مظاهر الفساد التي اوصلت بلادنا الى أدنى مستوياته.

وكان الإمام محمود ديكو، قائد ائتلاف أحزاب المعارضة حث أنصاره قبل ذلك عبر فيديو مسجل على ضرورة عودة الأمن إلى العاصمة باماكو بعد يومين من المظاهرات الاحتجاجية، خلفت مقتل أربعة متظاهرين من بينهم مراهقين اثنين في الـ15 و17 من العمر وإصابة قرابة مائة متظاهر بجروح وصفت حالات بعضهم بالخطيرة.

وهو ما جعله يدعو إلى عدم إثارة أعوان الأمن والامتناع عن إضرام النار في محطات الوقود ولا في مقار الشرطة، خاتما نداءه بعبارة "التزموا الهدوء،،، التزموا الهدوء".

ويحظى الإمام محمود ديكو باحترام كبير وسط أنصاره وعامة الماليين وتحول مع مر السنوات إلى معارض شرس للرئيس إبراهيم ابو بكر كايتا مما أهله لقيادة أحزاب سياسية ومنظمات المجتمع المدني ضمن ما عرف بحركة "الخامس جوان" التي تحركت بداية الشهر الماضي في مظاهرات صاخبة بحجة فشل السلطات المركزية في استعادة الأمن وتحقيق النمو وتفشي ظاهرة الفساد والرشوة في البلاد.

وتزامن خطاب التهدئة الذي اعتمده متزعم ائتلاف حركة الخامس جوان مع قرارات متلاحقة اتخذها الرئيس المالي، إبراهيم أبو بكر كايتا في محاولة للتحكم في وضعية مرشحة لانزلاق قد لا تحمد عواقبه.

وسارع الرئيس المالي ضمن هذه الإجراءات إلى حل المحكمة الدستورية ضمن قرار لإرضاء مطالب المحتجين الذين اتهموها بإلغاء نتائج انتخابات في 30 مقاطعة انتخابية فازت بها المعارضة منتصف شهر مارس وأفريل وكان ذلك من بين الأسباب التي أدت إلى اندلاع مظاهرات الخامس جوان.

واضطر الرئيس إبراهيم كايتا إلى مخاطبة الشعب المالي في تصريح تلفزيوني مقتضب لرابع مرة خلال شهر واحد، أكد من خلاله إلغاء المرسوم الرئاسي الخاص بتعيين قضاة هذه الهيئة القضائية  بما يعني حلها التلقائي.

وعبر الرئيس المالي في سياق رغبته في تهدئة الوضع عن استعداده إعادة تنظيم انتخابات جزئية في المقاطعات التي سبق للمحكمة الدستورية أن ألغت نتائجها تنفيذا لالتماس قدمته بعثة المساعي الحميدة لدول مجموعة غرب إفريقيا، التي تنقلت إلى مالي مؤخرا في محاولة لمنع تعمق الشرخ بين السلطات المالية والمعارضين لها.

وأضاف الرئيس كايتا أنه سيدعو خلال هذا الأسبوع السلطات المخولة بتعيين أعضاء هيئة محكمة دستورية جديدة لتسريع إيجاد حلول للخلافات الناجمة عن نتائج الانتخابات الماضية.

كما تعهد رئيس وزراء مالي، بوبو سيسي من جهته بتشكيل حكومة موسعة  بمهمة الدخول في حوار متفتح  وفوري لمواجهة التحديات الراهنة في وقت طالبت فيها المعارضة باستقالة الرئيس ورئيس الوزراء وحل البرلمان وتشكيل جمعية تأسيسية ووضع خارطة طريق لبناء دولة جديدة، والإفراج عن زعيم المعارضة، سومايلا سيسي.

إقرأ أيضا.. في العالم

الرئيس بوتين يطمئن بخصوص فعاليته بعد تجربته على إحدى بناته

روسيا تنتج لقاح ”سبوتنيك” للقضاء على فيروس ”كوفيد ـ 19”

بعد اغتيال ستة رعايا فرنسيين في النيجر

الرئيس ماكرون يعد بإقرار إجراءات عسكرية مشددة

أكدت أن هشام المشيشي لا يمكنه تجاهل القوى الحزبية في مسعاه

حركة النّهضة تضع شروطها لتشكيل الحكومة القادمة

اعتبرت اعتقاله تضييقا على الحريات العامة في المغرب

منظمات حقوقية دولية تتهم الرباط بالتحامل على الصحفي عمر الراضي

اشترطت تحقيقا دوليا محايدا وتقديم المساعدات عبر الأمم المتحدة

30 دولة مانحة لإنقاذ لبنان من الانهيار ،،،

المزيد من الأخبار

الرئيس تبون ينهي مهام رؤساء دوائر وأميار ومسؤولين محليين

..إقالات بالجملة

رئيس الجمهورية يشرف اليوم على لقاء الحكومة –الولاة

بعد "مهلة" 6 أشهر.. ملء "كشوف النقاط"

بخصوص تشديد إجراءات محاربة الفساد..وزير العدل:

تفعيل الآليات القانونية لاسترداد الأموال المنهوبة

حبس بونويرة قرميط ودرويش هشام.. القضاء العسكري:

أمر بالقبض على غالي بلقصير بتهمة الخيانة العظمى

الفتح التدريجي لفضاءات الاستجمام

المسابح غير معنية بالقرار..

مدير الخزينة ومقاول تحت الرقابة

حبس مدير الأشغال العمومية بتبسة في قضايا فساد

مؤسسة الترقية العقارية تدعو المكتتبين إلى التقرب:

تسليم مفاتيح "LPP" بهذه المواقع

البروفيسور عمر محساس أخصائي الأمراض الصدرية لـ ”المساء”:

وضعية الوباء ستحسم في العشر أيام الموالية لفتح المساجد والشواطئ

مبرزا تراجع الضغط على المستشفيات.. بن بوزيد:

الوضع الصحي مستقر

الرئيس بوتين يطمئن بخصوص فعاليته بعد تجربته على إحدى بناته

روسيا تنتج لقاح ”سبوتنيك” للقضاء على فيروس ”كوفيد ـ 19”

بعد اغتيال ستة رعايا فرنسيين في النيجر

الرئيس ماكرون يعد بإقرار إجراءات عسكرية مشددة

حصيلة كورونا خلال 24 ساعة الأخيرة

10 وفيات.. 492 إصابة جديدة وشفاء 343 مريضا

أطلقتها حركة البناء وجبهة المستقبل وشخصيات وطنية

"مبادرة القوى الوطنية للإصلاح” من أجل الجزائر الجديدة

تسليم 200 طن من المساعدات للمتضررين من زلزال ميلة.. بن حبيلس:

الهلال الأحمر الجزائري يؤدي مهمة مكملة لمجهودات الدولة

أشرف على تخرجها العميد قواسمية بالمدرسة العليا لزرالدة

سبع دفعات جديدة تدعم سلاح الدرك الوطني

طالبوا بالترسيم والأجور ومنحة كوفيد

شباب عقود ما قبل التشغيل يخرجون للشارع بوهران

لإنجاح ما تبقّى من الشُّعب

تقييم الموسم الفلاحي بعنابة

بومرداس تستعد لاستقبال المصطافين

22 شاطئا معنيا بالفتح السبت المقبل

سكان مزرعة بن ساعد باسطاوالي قلقون

وضعية غير مريحة ومصير مجهول!!

كورونا تتسبب في تراجع عدد المتبرعين

حملات تحسيسية لبعث عمليات جمع الدم

دعا الأطباءَ إلى تجنّب تقديم معلومات متناقضة

مرابط يحث المواطنين على التعاون ورفع معدل الوعي

المساجد العتيقة بباتنة

تحف أثرية بحاجة إلى تثمين

معرض الكتاب العربي في أوروبا

تقية يشارك في الدورة الرقمية الاستثنائية

العدد 7180
12 أوت 2020

العدد 7180