الحكومة اليمنية تشترط انسحاب ”الانفصاليين” من عدن

للمشاركة في اجتماع الرياض

الحكومة اليمنية تشترط انسحاب ”الانفصاليين” من عدن

اشترطت الحكومة اليمنية بقيادة الرئيس عبد ربه منصور هادي، أمس، انسحاب الانفصاليين الجنوبيين من المواقع التي استولوا عليها الأسبوع الماضي بعدن كبرى مدن الجنوب قبل المشاركة في أي حوار سياسي مع هؤلاء.

وقالت وزارة الخارجية اليمنية في بيان لها إن الحكومة تلقت بشكل إيجابي اقتراح العربية السعودية لإجراء حوار حول نتائج الانقلاب العسكري في عدن. وأضاف البيان لكن قبل أي حوار يجب الالتزام باحترام مصطلحات التواصل التي وضعها التحالف الذي أشار إلى الحاجة لانسحاب المجلس الانتقالي الجنوبي من المواقع التي سيطر عليها في الأيام الأخيرة.

ويأتي موقف الحكومة اليمنية غداة إعلان المجلس الانتقالي الجنوبي بقيادة عبدروس الزبيدي عن استعداده للمشاركة في اجتماع السلام التي دعت إليه الرياض مؤخرا من أجل بحث قضية عودة الحركة الانفصالية في جنوب اليمن بعد قرابة ثلاثة عقود من طي صفحتها وتوحيد اليمن بشقيه الشمالي والجنوبي.

غير أن المجلس لم يظهر أي قابلية لسحب أنصاره من تلك المواقع التي من بينها خمس ثكنات عسكرية والتي فرض سيطرته عليها اثر المعارك الطاحنة التي اندلعت الأسبوع الماضي بين هؤلاء والقوات الموالية للرئيس هادي وخلفت بحسب إحصائيات الأمم المتحدة 40 قتيلا و260 جريحا غالبتهم من المدنيين العزل.

 

إقرأ أيضا..

سأواصل تحقيق مطالب الحراك
23 جانفي 2020
رئيس الجمهورية في أول لقاء مع مديري و مسؤولي وسائل الإعلام:

سأواصل تحقيق مطالب الحراك

التسوية السياسية عن طريق الحوار الشامل
23 جانفي 2020
الجزائر تحتضن اليوم اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي

التسوية السياسية عن طريق الحوار الشامل

أجانب حاولوا اختراق الحدود للمشاركة في الحراك
23 جانفي 2020
مدير شرطة الحدود كاشفا عن استحداث مصلحة لمكافحة الهجرة غير الشرعية:

أجانب حاولوا اختراق الحدود للمشاركة في الحراك

العدد 7010
23 جانفي 2020

العدد 7010