تشريعيات 12 جوان
الاتحاد الإفريقي يطالب بتسليم السلطة للمدنيين
  • القراءات: 333
ق. د ق. د

عبّر عن قلقه إزاء تنصيب مجلس عسكري في تشاد

الاتحاد الإفريقي يطالب بتسليم السلطة للمدنيين

دعا الاتحاد الإفريقي، الى تنصيب سلطة مدنية في أسرع وقت في تشاد الذي دخل في مرحلة انتقالية حساسة بقيادة المؤسسة العسكرية التي استحوذت على السلطة في نجامينا مباشرة بعد اعلان وفاة الرئيس، ادريس دبي ايتنو، متأثرا بجروح أصيب بها الأسبوع الماضي، على جبهة القتال ضد المتمردين في شمال البلاد.

وعبر مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الإفريقي عن قلقه العميق لتنصيب مجلس عسكري انتقالي في التشاد برئاسة نجل الرئيس الراحل الجنرال محمد ادريس دبي. وطالب القوات التشادية باحترام النظام الدستوري من خلال الانخراط سريعا في مسار فرض النظام الدستوري وتحويل السلطة السياسية للمدنيين. كما دعا البيان الى حوار وطني شامل وطالب مفوضية الاتحاد الافريقي برئاسة التشادي موسى فقي محمد بتشكيل لجنة تحقيق على مستوى عال في تشاد، بقناعة أن الوضع في هذا البلد اصبح يشكل تهديدا على سلم واستقرار هذا البلد ولدول الجوار وكل القارة. وانتظر مجلس الأمن والسلم الافريقي الذي كان اجتمع الخميس الماضي، الى ما بعد انتهاء مراسيم تشييع جنازة الرئيس التشادي للكشف عن موقفه مما يجري في هذا البلد الافريقي والذي جاء مخالف لذلك الذي أبانت عنه فرنسا ومجموعة دول الساحل الخمس، التي قدمت دعمها للمجلس العسكري الانتقالي ولنجل الرئيس الراحل.

وكان هذا الأخير الذي امسك بزمام السلطة مباشرة بعد اعلان وفاة والده، قد وعد بإجراء انتخابات ديمقراطية بعد انتهاء المرحلة الانتقالية التي حدد المجلس العسكري الانتقالي مدتها بـ 18 شهرا في خطوة رفضتها أهم أحزاب المعارضة التشادية واعتبرتها بمثابة  "انقلاب عسكري مؤسساتي"، داعية الى حوار شامل وتسليم السلطة للمدنيين.