استهداف قاعدة "الوطية" الجوية.. هل يغيّر معالم الحرب في ليبيا؟
  • القراءات: 550
م. مرشدي     م. مرشدي

استرجعتها قوات حكومة الوفاق الوطني نهاية شهر ماي الماضي

استهداف قاعدة "الوطية" الجوية.. هل يغيّر معالم الحرب في ليبيا؟

شكل ضرب قاعدة "الوطية " الجوية في غرب ليبيا، من طرف طائرات مجهولة الراية أسابيع فقط بعد دحر قوات اللواء خليفة حفتر، منها أول رد فعل عملي على هذه الانتكاسة الميدانية ضمن حلقات الحرب المدمرة المتواصلة في هذا البلد منذ سنة 2011.

وترك عدم توجيه، نائب وزير الدفاع في حكومة الوفاق الوطني صالح النمروش، الاتهامات باتجاه أية جهة أو دولة، الباب مفتوحا حول سيل من التخمينات والقراءات  لسيناريوهات محتملة بعد أن اكتفى بالقول "إن الغارات جاءت ضمن محاولة يائسة لتحقيق نصر معنوي، متعهدا بـ«رد رادع في المكان والوقت المناسبين ".

ولم تشأ مصادر حكومة الوفاق الوطني بقيادة  الوزير الاول فايز السراج، توجيه أصابع الاتهام باتجاه أي طرف بما فيها قوات اللواء خليفة حفتر واكتفت بالقول إن طائرات حربية "أجنبية" داعمة لهذا الأخير قامت بقصف قواعدها في غرب البلاد.

وأكدت وسائل إعلامية ليبية نقلا عن "مصادر عسكرية "أن الغارات شنتها "طائرات مجهولة" و استهدفت "منظومة دفاع مضادة للطيران" تم نصبها في القاعدة العسكرية المستهدفة مباشرة بعد استعادة السيطرة عليها نهاية شهر ماي الماضي ودحر قوات خليفة حفتر منها.

وهو ما أشارت إليه مصادر إعلامية موالية لقوات اللواء خليفة حفتر، التي أكدت من جهتها أن "طائرات مجهولة" ضربت أنظمة دفاعات جوية مضاد للطائرات نصبتها القوات التركية في قاعدة " الوطية"، مما أدى إلى تدميرها ومقتل عدد من العسكريين الأتراك، وهو الخبر الذي نفته السلطات الليبية ومسؤول تركي، أكد وقوع الغارات ولكنه لم يشر إلى سقوط أرواح بشرية.

وتحمل الغارات الجوية دلالات سياسية وعسكرية قوية في سياق تواتر أحداث المشهد الليبي،  على اعتبار أنها المرة الأولى التي يتم فيها ضرب هذه القاعدة التي شكل استرجاع السيطرة عليها مكسبا عسكريا استراتيجيا في معادلة الحرب في هذا البلد، مكن قوات حكومة الوفاق من استعادة روح المبادرة العسكرية التي كانت لصالح قوات "الجيش الوطني" بقيادة حفتر.

كما أنها تأتي أسبوعا منذ زيارة وزير الدفاع التركي أكار خلوصي، وقائد هيئة أركان جيشه إلى طرابلس وقبلهما زيارة وزير الخارجية مولود تشاويش اوغلو، وعقدهم لقاءات على أعلى مستوى مع الوزير الأول الليبي، فايز السراج وأقرب مساعديه السياسيين والعسكريين  تناولت مستقبل العلاقة بين طرابلس وأنقرة، وهو ما يجعل الضربات الجوية ضد قاعدة "الوطية" رسالة تحذير قوية باتجاه تركيا التي عززت تواجدها العسكري في ليبيا منذ نوفمبر من العام الماضي، وتم تسريب معلومات عن نية تركية ملحة لجعل هذه القاعدة الاستراتيجية مركز قيادة رئيسي لخبرائها العسكريين الذين سيعملون على تدريب عناصر "النواة الأولى لجيش ليبي محترف " والعمل قبل ذلك على دعم القوات الحكومية في إفشال كل خطة لقوات، خليفة حفتر للإطاحة بحكومة الوفاق.

وهي حقيقة جاءت لتدفع إلى التساؤل حول قدرة الدفاعات الجوية التركية في ليبيا، ومنظوماتها الاستباقية في كشف أية غارات من هذا النوع  والتصدي لكل طائرات تخترق الأجواء الليبية؟

كما أن الغارات جاءت في ظل قبضة حديدية قوية بين أنقرة وباريس ضمن صراع استراتيجي بين هذين البلدين، غذته اتهامات وتصريحات متبادلة، عكست قوة الصراع الدولي في ليبيا.

ويجهل إلى حد الآن ما إذا كانت هذه الغارات تندرج ضمن خطة وضعها " أعداء" حكومة الوفاق الوطني لاستعادة المبادرة العسكرية ستتلوها غارات أخرى قادمة أم أنها مجرد عملية لتأكيد درجة اليأس في استعادة موقع استراتيجي بأهمية قاعدة "الوطية" التي كانت إلى غاية شهر رمضان الماضي، تحت سيطرة قوات اللواء، خليفة حفتر قبل أن تأخذ دائرة رحى الحرب منحى آخر أنهت معه زخما حربيا فرضته قواته على المشهد العسكري الليبي منذ بدء هجمات الرابع أفريل من العام الماضي، وكادت أن تطيح بحكومة الوفاق لولا إلقاء تركيا بكل ثقلها العسكري والدبلوماسي الذي مكنها من إمالة كفة الحرب لصالح حكومة فايز السراج.

إقرأ أيضا.. في العالم

ضمن توالي انتكاساته الانتخابية في داخل وخارج الولايات المتحدة

إيران تكسب أول معركة دبلوماسية ضد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب،،،

رفض أمريكي لفكرة التحقيق الدولي في انفجار ميناء بيروت

فريق من مكتب التحقيقات الفيدرالي يصل إلى العاصمة اللبنانية

أسبوع بعد تأكيد الرئيس بوتين التوصل إلى إنتاجه

روسيا تضع أول حصة من لقاح "سبوتنيك" في السوق

بينما اعتبر الفلسطينيون قرار التطبيع "طعنة في الظهر" و"خيانة للقدس"

تباين دولي بين مرحب بالاتفاق ورافض له،،،

الإمارات العربية ثالث دولة عربية تطبع علاقاتها مع الكيان الإسرائيلي

نتانياهو يعتبر الإنجاز "تاريخيا" دون التراجع عن ضم أجزاء من الضفة الغربية

جو بايدن يختار أول سيدة آفرو ـ أسيوية نائبا له في انتخابات الرئاسة

كامالا هاريس تدخل التاريخ في الولايات المتحدة

سفير الولايات المتحدة يشيد بتطور العلاقات الثنائية

الجزائر وواشنطن متفقتان على دعم مسار السلم في ليبيا

في ظل مخاوف دولية من موجة تفشي جديدة لوباء ”كورونا”

شكوك أمريكية حول فعالية لقاح ”سبوتنيك” الروسي

المزيد من الأخبار

لقاء الحكومة ـ الولاة انتهى بتصوّر جديد رسمه رئيس الجمهورية

مهلة جديدة للولاة لإنجاح التغيير

عضو لجنة المالية بالمجلس الشعبي الوطني حميد بوشارف لـ"المساء":

ضرورة رقمنة الضرائب والجمارك لرفع الإيرادات

اتفاقيتان بين قطاعي السياحة والنقل

لجنة لبعث النشاطات السياحة في مرحلة ما بعد كورونا

”المساء” ترصد كواليس اليوم الأول من فتحها

..تزاحم بالشواطئ

”المساء” تنقل أجواء صلاة الجماعة بمسجدين بالعاصمة

فرحة.. التزام وتسابق نحو المساجد

وزير الشؤون الدينية للمصلين:

الانضباط سيعجّل بالفتح الكلي للمساجد

دعت إلى الوقوف مع القضية الفلسطينية

أحزاب تندّد بتطبيع العلاقات مع إسرائيل

حرصا على احترام الإجراءات الوقاية من الوباء

خرجة ميدانية للأمن بشاطئ "طاماريس" بالعاصمة

صادق عليه الرئيس تبون بعد 8 سنوات من توقيعه

الضوء الأخضر للاتفاق التجاري بين الجزائر وباكستان

رقابة اقتصادية وقمع الغش خلال 6 أشهر

إحالة 48 ألف ملف على القضاء

الرئيس المدير العام لسوناطراك يؤكد من الأغواط:

مضاعفة الجهود للحفاظ على الأمن الطاقوي

حصيلة كورونا خلال 24 ساعة الأخيرة

9 وفيات.. 469 إصابة جديدة وشفاء 336 مريض

تشرع فيها اليوم الوزارة مع الاتحاديات الرياضية

محادثات حول استئناف التدريبات

ضمن توالي انتكاساته الانتخابية في داخل وخارج الولايات المتحدة

إيران تكسب أول معركة دبلوماسية ضد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب،،،

رفض أمريكي لفكرة التحقيق الدولي في انفجار ميناء بيروت

فريق من مكتب التحقيقات الفيدرالي يصل إلى العاصمة اللبنانية

توسيع قائمة مساجد قسنطينة المعنية بالفتح إلى 174

الأمين العام للولاية يحذّر من التراخي والتهاون

النشاطات الثقافية عبر الانترنت

مكسب هام لمبدعي عنابة

مدير فريق شباب بلوزداد يؤكد:

النادي بحاجة إلـى 3 أو 4 لاعبين على الأكثر

إبراهيم شاوش (لاعب سابق ومناجير حاليا):

بطولتنا لم تعد تنتج الكثير من الأسماء

سوق الانتقالات هذا الموسم مختلف عن سابقيه

ميركاتو صيفي بارد والأندية تركز على الشبان

الوداد البيضاوي المغربي

إصابة 5 عناصر بكورونا

مدرب المنتخب الجزائري للسباحة يكشف:

يجب انتظار 6 أشهر لاستعادة مستوى السباحين

العدد 7183
16 أوت 2020

العدد 7183