يجب تحكيم لغة العقل ونحتاج  إلى ثلاثة أشهر للتحضير
مولودية وهران
  • القراءات: 180
 سعيد. م سعيد. م

بشير مشري مدرب مولودية وهران :

يجب تحكيم لغة العقل ونحتاج إلى ثلاثة أشهر للتحضير

دعا مشري بشير مدرب مولودية وهران، إلى التعقل وتبني الحكمة خدمة لمصلحة فريقه، الذي يعيش -بحسبه- وضعا إداريا معقدا، على مقربة من انعقاد الجمعية العامة الاستثنائية للمساهمين في 10 أوت الجاري بفندق الشيراطون.

أكد مشري أن الوضع الحالي للمولودية، لا يحتمل مزيدا من التخاذل من أي كان يدعي انتسابه للقلعة الحمراء على أسرة المولودية تغليب المصلحة العامة للفريق، الذي ينتظر إخراجه من الأزمة الإدارية التي يوجد فيها، لا تفضيل المصالح الشخصية التي أضرت به كثيرا، وجعلته يتخبط في المشاكل والصراعات، وعطلته عن التنافس على الألقاب والتتويجات.

اعتبر الملقب بـ«بابي، أن قرار توقيف النشاط كان منتظرا، لكنه تأخر كثيرا نحن في مولودية وهران، طالبنا منذ البداية، وعند استفحال تفشي فيروس كورونا، إعلان موسم أبيض، لإدراكنا بصعوبة العودة إلى أجواء المنافسة من جديد، أولا عدم معرفة الفترة التي سيندحر فيها هذا الوباء، وافتقار الأندية الجزائرية للإمكانيات اللازمة لتطبيق البروتوكول الصحي، وعليه، كان من الأجدى أن تتخذ الاتحادية الجزائرية لكرة القدم قرارها من قبل، ربحا للوقت لها وللأندية، ولكل من له صلة بكرة القدم الجزائرية.

اعتبر الجناح الطائر السابق لـ«الحمراوة، أن فريقه أدى موسما مقبولا جدا، كان بالإمكان أن يكون أفضل، ويتموقع ضمن الخماسي الأول لو تنحت عنه المشاكل، ووفرت له مزيد من الإمكانيات، خاصة المالية منها، لتحفيز لاعبيه الشباب الذين يشكلون النسبة الكبيرة في التعداد، والذين يعدون بالكثير، حسبه.

بعد أن هنأ شباب بلوزداد على تتويجه، الذي اعتبره مستحقا، متمنيا له وللأندية الأخرى المكلفة بتمثيل الكرة الجزائرية دوليا، التوفيق في هذه المأمورية، اقترح مشري منح الفرق فترة كافية للتحضير، تحسبا الموسم الجديد يجب تمكين الأندية من فترة كافية للإعداد للموسم الجديد، لا تقل عن 3 أشهر، تفاديا لأي إصابات خطيرة قد تلحق باللاعبين، كما جرى في مباريات البطولات الأوروبية لدى استئنافها، مع إتاحة لعب مباريات ودية كثيرة، للتعود على ريتم عال في بذل المجهود، خاصة أن بطولة الموسم القادم ستلعب بـ20 فريقا، ويحتمل جدا أن تكون البرمجة مكثفة، لكثافة أجندة سنة 2021”.

معزوزي: مستعد للبقاء ولن أضر المولودية

أبدى الحارس رفيق معزوزي، استعداده لمواصلة مغامرته بمولودية وهران، رغم انتهاء عقده معها بانقضاء الموسم الكروي، مؤكدا أنه لن يلجأ للجنة فض النزاعات التابعة للرابطة الوطنية الاحترافية، من أجل استرداد مستحقاته العالقة، وأضاف مستعد لتجديد عقدي مع مولودية وهران لموسمين آخرين، إن توصلت إلى اتفاق مع مسيريها. لقد وجدت راحتي في هذا الفريق، وأمنح له الأولوية على العروض الكثيرة التي وصلتني، والتي لم أدرسها احتراما للعقد المعنوي الذي يربطني به، وتاريخه، وأنصاره، ورغم أنني أدين بأجور شهرية منذ عهد الإدارة السابقة برئاسة بابا، إلا أنني لن ألجأ إلى لجنة فك النزاعات، حتى لا أتسبب في مشاكل أخرى لهذا الفريق العريق الذي يعاني أصلا.

العدد 7214
23 سبتمبر 2020

العدد 7214