مولودية وهران تواجه أف.سي. تيراسا مساء اليوم
  • القراءات: 674

في أول ودية لها بتربصها ببارقا الإسبانية

مولودية وهران تواجه أف.سي. تيراسا مساء اليوم

يجري فريق مولودية وهران، أمسية اليوم، مقابلته الودية التحضيرية الأولى له في تربصه الذي يقيمه بالمركز التحضيري ببارقا، ضواحي مدينة برشلونة الإسبانية منذ ثمانية أيام، وقبل يوم واحد عن عودته إلى أرض الوطن منتصف نهار غد.
وسيلعب زملاء الحارس ناتاش ضد فريق ”أف.سي. تيراسا” الممارس بالدرجة الثانية الإسبانية، بعدما تعذر مواجهة نادي تاراغونا، كما كان مقررا من قبل بسبب عدم اتفاق الطرفين، الوهراني والإسباني حول تاريخ اللقاء.
ومهما يكن من أمر، فإن مباشرة المباريات الودية التحضيرية مفيد جدا للجميع، ذلك أنها ستمنح اللاعبين فرصة قياس إمكانياتهم ومدى استعدادهم أمام منافس مباشر، رغم تقليل المدرب جان ميشال كافالي من أهمية ذلك، وتفضيله أحيانا برمجة مباريات تطبيقية كما حصل بعد إلغاء المباراة الودية الأولى ضد نادي بارقا، بسبب الأمطار الغزيرة التي حولت أرضية الميدان إلى برك ماء، حتمت إلغاء المواجهة خوفا من إصابات قد تلحق لاعبيه بحسب كافالي.
وسيكون بمقدور التقني الفرنسي، أمسية اليوم، تجريب كامل التعداد تقريبا بعد التحاق الغامبي داربو وبورزامة به منذ يوم الخميس الماضي، وهو نفس اليوم الذي حط به الرحال بمركز بارقا الدولي السابق، خالد لموشية، وحتى المصابين كحمدادو، زياد، براجة، والشاب حمزة، قد يكونوا ضمن المشاركين في اللقاء بعد تعافيهم من إصابات خفيفة كانت قد لحقتهم في اللقاء التطبيقي ليوم السبت الماضي.
والوحيد الذي قد يتخلف عنه، وبإذن من مدربه هو الشاب حسونة بن شعيب، الذي لا يزال يبحث عن جاهزيته من خلال تدربه بمفرده في إطار برنامج خاص يتبعه من اقتراح المحضر البدني أرمون سيني، مع العلم أن بن شايب عائد من إصابة خطيرة كبحته عن التدريب ومداعبة الكرة لقرابة ستة أشهر.
ويحتمل جدا، أن يزّج كافالي في بداية مواجهة تيراسا بالتشكيلة الأساسية التي سيعتمد عليها وبنسبة كبيرة في المنافسة الرسمية، وبدايتها بلقاء وفاق سطيف يوم 15 أوت القادم بملعب 8 ماي، مع تجريب بعض الحلول التكتيكية على مستوى خط الهجوم تحديدا، لأنه هو نقطة الضعف الكبيرة ومصدر قلق كل ”الحمراوة”، وليس كافالي وحده، ولا يستبعد أن يجرّب هذا الأخير مرة أخرى اللعب بثلاثة مهاجمين دفعة واحدة على غير عادته وتكتيكه المعروف.وستصوّب الأنظار باتجاه لموشية المطالب بإسكات منتقديه، ولقد وعد اللاعب السابق لفرق وفاق سطيف، اتحاد العاصمة والنادي الإفريقي التونسي، بإسكات منتقديه فوق أرضية الميدان، والتأكيد لهم على أنه صفقة رابحة لقيادة المولودية الوهرانية في الطريق الصحيح وتأطير لاعبيها الشباب.
العدد 7275
03 ديسمبر 2020

العدد 7275