مولودية العلمة تعارض الصفقة
  • القراءات: 457

انتقال درارجة إلى مولودية الجزائر

مولودية العلمة تعارض الصفقة

عارض سمير ركاب الرئيس الجديد لمجلس إدارة الشركة الرياضية ذات أسهم لمولودية العلمة، صفقة انتقال اللاعب وليد درارجة إلى مولودية الجزائر، متصلا في نفس الوقت بالرابطة المحترفة لكرة القدم، مثلما عُلم من إدارة نادي "البابية". ويوضح عراس هرادة الرئيس السابق لمولودية العلمة وعضو مجلس الإدارة، قائلا: "إن تحويل درارجة إلى مولودية الجزائر غير قانوني، حيث تم التوقيع على وثائق تسريح اللاعب من طرف الرئيس المؤقت لمولودية العلمة، بعد تاريخ 26 جويلية، الذي يتزامن مع نهاية مهامه المؤقتة".
وكان وليد درارجة الذي تُوّج الموسم الماضي بلقب أحسن هداف للرابطة الأولى بـ 16 هدفا، قد التحق يوم الأربعاء الماضي بمولودية الجزائر، بموجب عقد لمدة ثلاثة مواسم. ويضيف هرادة: "لقد اتصلنا رسميا بالرابطة المحترفة لكرة القدم، حيث عارضنا عملية التحويل، ولقد طلبت منا الهيئة الكروية إتمام الملف بوثائق أخرى، أظن أننا على حق. وفي حال عدم الفصل لصالحنا، سنحول قضيتنا إلى محكمة التحكيم الرياضي".من جهة أخرى، أكد هرادة أن عملية انتقال اللاعبين الأجنبيين الكامروني عابد نيقو تامبنق والغابوني سامسون مبينغي إلى كل من دفاع تاجنانت ونصر حسين داي، قانونية، حيث وقّع الرئيس الجديد ركاب على وثائقهما. وكان سمير ركاب قد انتخب يوم الأحد الماضي (26 جويلية)، رئيسا جديدا لمولودية العلمة، خلفا لعبد الرزاق حركات، الذي تولى مؤقتا رئاسة هذا المنصب.
العدد 7215
24 سبتمبر 2020

العدد 7215