موسوني يصرّ على رتبة ضمن الأوائل
  م. سعيد م. سعيد

مديوني وهران 3 ـ ج .أمل مغنية 1

موسوني يصرّ على رتبة ضمن الأوائل

قال فوزي موسوني مدرب مديوني وهران، إن الفوز الذي حققه فريقه على حساب جمعية أمل مغنية بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، مهم جدا من حيث أنه خرج بفريقه من قاع الترتيب، وأصبح يحتل الرتبة الحادية عشرة مناصفة مع غالي معسكر ومولودية الحساسنة، برصيد 23 نقطة لكل واحد منهما، وبفارق 10 نقاط عن المنصة.

أكد موسوني أن فريقه يحوز على الإمكانيات الفنية اللازمة التي تسمح له بإنهاء الموسم الحالي ضمن أوائل الترتيب، لكنه رفض فرض الضغط على نفسه ولاعبيه، برفع سقف الطموح دفعة واحدة في باقي اللقاءات، حيث قال عن ذلك: ما يهمني هو إنهاء الموسم ضمن الصاعدين، وذلك ممكن جدا، فعلاقتي جيدة سواء مع الرئيس شراكة بن عيسى أو محيط الفريق، وهو ما يتيح لي العمل في ظروف جيدة، لكن علينا التعامل مع طموحنا في كل جولة بذكاء وحكمة، كما أن عملي وحده لا يكفي بدون مساندة أنصارنا، حتى يدفعوا اللاعبين ليتعاملوا مع باقي اللقاءات بنفس العزيمة والإيقاع.

وأثنى التقني العاصمي على التطبيق الحرفي للتعليمات المسداة لأشباله فوق الميدان. وتابع مقيّما مردودهم والمباراة ككل: أشكر أشبالي على ما قدموه طوال المباراة خاصة في الشوط الثاني، والتزامهم التام بالنصائح التي قدمناها لهم في راحة ما بين الشوطين، والتي أتت بثمارها، فطبيعي أن يقدم علينا فريق مغنية بهدف تعقيد مأموريتنا، لكن من جانبنا أدينا ما علينا، فبعد شوط أول متكافئ استدركنا الموقف في المرحلة الثانية، التي سيطرنا عليها أداء ونتيجة؛ حيث اندفعنا فيها نحو الهجوم باستمرار، فاستحوذنا على الكرة، وهو ما أتاح لنا خلق فرص كثيرة، سجلنا منها ثلاثة أهداف، والمهم أننا فزنا وأكدنا، في نفس الوقت، النتيجة الإيجابية التي عدنا بها في الجولة الماضية من ميدان رائد الترتيب شباب تموشنت.

ومن جانبه، أكد الحارس بومدين مرشدود على أهمية الفوز على المغناوة داخل العرين بملعب الحبيب بوعقل. وقال: بلغنا ما طمحنا إليه، وهو الفوز، فنحن متشبثون بالصعود مهما كلفنا ذلك من ثمن، فقط يكفينا  توالي الانتصارات حتى نبلغ هذا الهدف، وهو ما سنسعى له بإذن الله في كل مباراة. وأطمئن أنصارنا بأننا سنبذل كل ما في وسعنا، ونذوب من أجل تحقيق حلم الصعود، ولا خوف على عرين مديوني بتواجدي أنا والحارس فارس.

ولعب مديوني ضد جمعية أمل مغنية، منقوصا من قطعتين أساسيتين؛ صانع ألعابه زكريا سحنون الذي يعاني من إصابة حرمته من مشاركة فريقه منذ انطلاق مرحلة العودة، ليلحق به زميله بوعلام حمادوش، الذي أصيب على مستوى الركبة في لقاء الجولة الماضية بميدان الرائد شباب تموشنت. كما غاب الثنائي مهني وبوهانية لنقص جاهزيته؛ على اعتبار أنه خاض حصتين تدريبيتين فقط طوال الأسبوع.

إقرأ أيضا..

العدد 7070
02 أفريل 2020

العدد 7070