مشري يرفض فكرة الموسم الأبيض
م.سعيد م.سعيد

مولودية وهران

مشري يرفض فكرة الموسم الأبيض

أكد الطاقم الفني لمولودية وهران على صعوبة مأموريته، بعد قرار وزارة الشباب والرياضة تمديد توقيف المنافسات الرياضية، ومن بينها الخاصة بكرة القدم، على اعتبار أن الفنيين والمدربين، ستتعقد مأموريتهم في متابعة برامج العمل التي زودوا بها لاعبيهم في فترة الحجر المنزلي، تفاديا لعدوى فيروس "كورونا"، ومنهم من يرى ضرورة ضبط أخرى جديدة لهم.

اعترف مشري بشير قائد العارضة الفنية، بأن التدريب الفردي لن يعوض بتاتا التدريبات الجماعية، وأن تمديد الراحة الإجبارية، سيجبر الأطقم الفنية للأندية على إعادة التحضير من جديد، آخذة بعين الاعتبار شهر رمضان المعظم الذي هو على الأبواب "لا نعلم موعد الرجوع إلى المنافسة الرسمية أو بالأحرى استكمالها، وعند تلقي الضوء الأخضر لاستئنافها، سنكون مجبرين على ضبط تحضير جديد دون نسيان عامل شهر رمضان المعظم، وفي هذه الحال لا يمكن أن نطلب أكثر من اللاعبين، ونحملهم فوق طاقاتهم، فالجميع يعيش وضعا استثنائيا".

رفض اللاعب الدولي السابق، رفضا قاطعا فكرة الإعلان عن موسم أبيض، مقترحا إكمال المنافسة الرسمية خلال شهري أوت وسبتمبر القادمين "أنا أفهم أن كل طرف يتحدث عن مصير البطولة الوطنية حسب وضع فريقه فيها، بين متواجد في الصفوف الأولى، وقابع في المؤخرة، لكن يجب عدم التسرع في أخذ أي قرار في هذا الخصوص، لأنني أرى أنه من الممكن استكمال المنافسة الرسمية، لكن شريطة أن يسبقها تحضير جيد، نضع صحة الفرد واللاعب كأولوية، وبعدها يأتي التعامل مع الرياضة".

جاء اقتراح مشري مخالفا تماما لما ذهب إليه مسؤوله، وزميله شريف الوزاني سي الطاهر، المشرف العام على المولودية الوهرانية، عندما طالب صراحة الإعلان عن موسم أبيض، مبررا ذلك بالحفاظ على صحة اللاعبين في ظل التفشي السريع لوباء "كورونا"، لافتا إلى غياب المباريات الودية والتطبيقية بين اللاعبين في هذا الظرف، وأهميتها في القضاء على الملل الذي ينتابهم، والإبقاء عليهم في جو المنافسة، حسبه.

كان شريف قد تعرض لانتقادات لاذعة من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، على خلفية تصريحاته الأخيرة، التي قال فيها إن مولودية وهران ليس بمقدورها القيام بالتفاتة تضامنية لمكافحة وباء "كورونا"، أسوة بما فعلته، وتفعله أندية وجمعيات أخرى، بسبب ما وصفها بالضائقة المالية الخانقة التي يشكو منها فريقه، والتي أعجزته على صرف رواتب لاعبيه، لافتين انتباهه إلى مبادرات مماثلة جسدتها أندية "أفقر" وأحوج من مولودية وهران.

الإدارة غاضبة من سباح العالق بفرنسا 

من جانب آخر، عبرت الإدارة عن غضبها تجاه لاعبها زين العابدين سباح، العالق بفرنسا منذ أكثر من 20 يوما، بعدما انتقل إليها لزيارة عائلته الصغيرة، مباشرة بعد لقاء اتحاد الجزائر، ولم يحتط من أجل العودة إلى مدينة وهران.

يحاول سباح طمأنة مسيريه بأنه يجتهد لإيجاد حل لوضعيته، لكن دون جدوى، بسبب توقف كل الرحلات عبر العالم، وليس من فرنسا فقط، بسبب التفشي  السريع لفيروس "كورونا".

جاءت هذه القضية، لتزيد من متاعب الإدارة، بالتالي غضبها من تصرفات قائدها، وهو الذي يوجد أصلا في عين إعصارها، بسبب خرجات سابقة صدرت منه، لم ترقها سواء داخل الملاعب أو خارجها.

إقرأ أيضا.. في الرياضة

العدد 7120
02 جوان 2020

العدد 7120