كعروف يحذر لاعبيه من استصغار المنافس
المدرب مراد كعروف
  • القراءات: 291
الحسن حامة الحسن حامة

مولودية بجاية ـ وفاق المسيلة

كعروف يحذر لاعبيه من استصغار المنافس

سيكون فريق مولودية بجاية على موعد خوض مباراة في غاية الأهمية، عندما يستقبل وفاق المسيلة، عشية اليوم بملعب الوحدة المغاربية، لحساب الجولة الخامسة من الرابطة الثانية، إذ يسعى رفاق القائد منصوري إلى تأكيد الفوز المحقق في الجولة الماضية خارج القواعد أمام نجم بن عكنون.

وقد عمد الطاقم الفني بقيادة المدرب مراد كعروف، إلى معالجة بعض النقائص التي وقف عليها خلال اللقاءات الماضية، من خلال مطالبة اللاعبين بضرورة أخذ الأمور بجدية، وعدم التهاون في ظل وضعية المنافس، الذي سيتنقل إلى بجاية بهدف تحقيق نتيجة إيجابية، تسمح له بتدارك الهزيمة التي تكبدها أمام شباب بن ثور. ركز كعروف على الجانب التكتيكي لتفادي تضييع نقاط أخرى، بعد التعثرات المسجلة في وقت سابق، أمام كل من شبيبة بجاية ووداد بوفاريك، بملعب أول نوفمبر في تيزي وزو، كما أن العودة للعب بملعب الوحدة المغاربية، سيكون فرصة لتدشينه بالفوز الذي من شأنه أن يحفز اللاعبين على مواصلة المشوار بأكثر أريحية، وإنهاء مرحلة الذهاب في مرتبة مشرفة.

صرح المدرب كعروف في هذا الإطار؛ "تنتظرنا مباراة صعبة أمام وفاق المسيلة، رغم الوضعية التي يتواجد عليها، حيث سيتنقل إلى بجاية بهدف تحقيق نتيجة إيجابية، وهو ما يجعلنا مطالبين بأخذ الأمور بجدية لانتزاع النقاط الثلاث، وتحسين مركزنا في الترتيب العام". من جهة أخرى، طالب المسيرون من السلطات المحلية، بضرورة تقديم المساعدة اللازمة، وتميكن الفريق من الاستفادة من شركة وطنية، على غرار العديد من الأندية.

أمل الأربعاء ـ شبيبة بجاية … البجاويون من أجل الفوز الأول خارج الديار

يسعى فريق شبيبة بجاية إلى انتزاع النقاط الأولى خارج ملعبه، عندما يواجه أمل الأربعاء بملعب هذا الأخير، لحساب الجولة الخامسة لرابطة الهواة، التي تكتسي أهمية كبيرة بالنسبة لأشبال المدرب كريم خودة، من أجل تأكيد صحوتهم، والعمل على تحقيق نتائج إيجابية أخرى خلال الجولات القادمة، وإنهاء مرحلة الذهاب في مرتبة مشرفة.

فالمردود غير المقنع الذي قدمته التشكيلة منذ انطلاق البطولة، جعل الأنصار يعبرون عن قلقهم على حظوظ النادي في اللعب على الصعود، في الوقت الذي اعترف المسؤول الأول على العارضة الفنية بالنقائص التي تعاني منها التشكيلة، وأصر على تداركها في أقرب وقت، من أجل تقديم مردود أحسن خلال الجولات القادمة، وتفادي التواجد في وضعية صعبة في الترتيب العام. وستكون هذه المباراة فرصة للبجاويين من أجل تأكيد النتائج المحققة منذ بداية الموسم، رغم الخسارة أمام اتحاد الحراش، من خلال تحقيق أحسن نتيجة إيجابية أمام الرائد الجديد أمل الأربعاء، الذي سيستفيد من عامل الأرض والجمهور، وهو ما سيحفزه أكثر لتحقيق الفوز والبقاء ضمن فرق المقدمة، وصرح المدرب المساعد ياسين عبديش في هذا الصدد: ستكون المباراة صعبة بالنظر إلى طبيعة المنافس، حيث سنعمل كل ما في وسعنا من أجل تحقيق نتيجة أحسن، تسمح لنا بمواصلة المشوار في أحسن الظروف. وسيكون الطاقم الفني محروما من خدمات أربعة لاعبين، ويتعلق الأمر بكل من زغلي، خلاف وخراز بسبب الإصابة،  فيما سيغيب المدافع علالي بسبب العقوبة الآلية.