ضبط برنامج مرحلة التوقّف
خالد.ح خالد.ح

شباب قسنطينة

ضبط برنامج مرحلة التوقّف

عادت الأمور إلى مجاريها داخل بيت النادي الرياضي القسنطيني، بعد الحديث الذي دار بين أعضاء المكتب المسيّر بقيادة المدير العام رشيد رجراج، والطاقم الفني بقيادة المدرب الرئيسي الفرنسي دينيس لافان.

وكثّف رشيد رجراج، والمدير الرياضي نصر الدين مجوج، اجتماعاتهما في الفترة الماضية، لمناقشة أوضاع النادي وترتيب القضايا المتعلّقة بالجانبين الرياضي والإداري والتي تمّ الاتفاق عليها مع مسؤولي شركة الآبار البترولية قبل أسبوع من الآن، حيث يهدف الثنائي إلى إيجاد طريقة لإعادة الفريق إلى السكة الصحيحة، وتوفير جوّ عمل بعيدا عن المشاكل، من أجل تحسين النتائج، بعد الفشل في تحقيق انطلاقة جيدة في الدوري، حيث اكتفى الفريق بجمع 8 نقاط من 21 ممكنة، حيث علم أن الثنائي اتفق على منح فرصة أخرى، للمدرب الفرنسي دينيس لافان، من أجل تصحيح الأوضاع، وإيجاد الحلول للعودة إلى سكة الانتصارات، حيث طلبا منه تجهيز تقرير مفصل عن المراكز التي تحتاج إلى دعم خلال الميركاتو الشتوي، حيث أكدت مصادر مؤكّدة، أنّ رشيد رجراج، قد وضع بعض الشروط للمدرب دينيس لافان، مقابل المواصلة على رأس العارضة الفنية للشباب، متمثّلة في ضرورة تحقيق الفوز أمام شبيبة القبائل في الجولة القادمة بالأداء والنتيجة، خاصة وأنّ ثنائي الإدارة أكدا توفير جميع الظروف الملائمة، لتسهيل عملية التحضير لهذا الموعد، الذي يريدانه محطة الانطلاقة الفعلية.

وحسب نفس المصادر، فإنّ المسيّرين ينتظرون الحصول على البرمجة الجديدة من أجل ضبط برنامج العمل، حيث يفكّر رجراج في برمجة تربّص مصغّر خارج أرض الوطن وتحديدا بمركب حمام بورقيبة بتونس، في حال بقاء الشباب بعيدا عن أجواء المنافسة لفترة زمنية طويلة، علما أن الرابطة برمجت مواجهة القبائل أمسية الأربعاء المقبل وهو التاريخ الذي أخلط حسابات الطاقم الفني، على اعتبار أنه اضطر إلى تغيير برنامج العمل المسطّر لأكثر من مرة.——

العدد 7116
28 ماي 2020

العدد 7116