شبيبة القبائل تحرز تقدما جديدا

رابطة أبطال إفريقيا

شبيبة القبائل تحرز تقدما جديدا

أحرزت شبيبة القبائل تقدما جديدا في رابطة  أبطال إفريقيا بعد أن فرضت نفسها بنتيجة هدفين (2) مقابل هدف واحد، سهرة السبت بتيزي وزو، ضد حوريا كوناكري، حيث صرح المدرب هوبير فيلود في ختام اللقاء، قائلا على العموم قمنا بمباراة جيدة بمثابة تقدم جديد ضمن المنافسة، مشيرا في هذا الصدد إلى بداية مباراة مفيدة وخطيرة ، وإلى أوقات رائعة للغاية خلال الشوط الثاني مع بعض الصعوبات في نهاية اللقاء

وفي تعبيره عن ارتياحه للعمل، الذي قام به فريقه الذي أحرز نتيجة جيدة، اعتبر المدرب أن هذا الانتصار سيسمح بمواجهة مباراة العودة التي ستجري بكوناكري في الـ29 من الشهر الجاري بكثير من العزم والصرامة.

وستعكف شبيبة القبائل، ابتداء من اليوم، على التحضير لهذه المباراة التي ستتميز بـ«رد فعل قوي من طرف المنافس، على حدّ تعبير المدرب الفرنسي الذي عبّر عن تخوّفه بخصوص جودة الأرضية التي تعدّ عنصرا مهما.

من جانب آخر، لم يخف فيلود استياءه من برمجة لقاءات النادي ضمن البطولة الوطنية، التي لا تزال غير معروفة وقد تلحق بعض التغيير في برنامجه التحضيري.   

من جانبه، قال مدرب النادي الغيني، حوريا كوناكري، إنّ هذه المباراة جعلتنا تعترينا حالات من الندم  بالنظر إلى الفرص المضيعة.

 

إقرأ أيضا.. في الرياضة

العدد 7119
01 جوان 2020

العدد 7119