ساعة الحسم في ملف تأهل "الخضر" لمونديال قطر
  • القراءات: 1738
ط. ب ط. ب

كل الأنظار مشدودة إلى مقر "الفيفا" بزيوريخ اليوم

ساعة الحسم في ملف تأهل "الخضر" لمونديال قطر

تُشد أنظار واهتمام الجمهور الرياضي الجزائري، اليوم، إلى مدينة زيوريخ السويسرية، لترقب ما سيفسر عنه اجتماع الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، بخصوص قضية مباراة الجزائر ضد الكاميرون بعد الطعن الذي قدمته "الفاف"، والمراسلة الأخيرة لذات الهيئة من أجل إنصاف الجزائر، بعد ثبوت ضلوع الحكم باكاري غاساما، في اعتماد خسارة "الخضر" أمام "الأسود غير المروّضة". عاش الجمهور الرياضي الجزائري منذ نهاية المباراة التي انهزم فيها زملاء سليماني بهدفين لواحد، حالة من الترقب والقلق والرجاء، عما سيسفر عنه اجتماع "الفيفا" المقرر اليوم، فبين متفائل بإعادة المباراة أو تأهل الجزائر مباشرة لكأس العالم، ومتشائم بأن تبقى الأمور على حالها اللهم إلا إذا تمت معاقبة الحكم الغامبي غاسما فقط، اليوم سيُقطع الشك باليقين، وتُصدر الهيئة الدولية قرارها النهائي بخصوص هذه المقابلة، التي يأمل الجزائريون إعادتها بعدما أصبح لدى البعض على شبكات التواصل الاجتماعي، أمرا مؤكدا.

ويبدو أن الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، قدّمت ملفا قويا يدين الحكم الغامبي غساما، مطالبة باللجوء إلى حكام الفار، وإعادة مشاهدة صور اللقاء، والاستماع إلى حديث المسؤولين عن الفار مع الحكم غاساما. وتهدد "الفاف" باللجوء إلى المحكمة الرياضية الدولية في حال عدم إنصاف الجزائر اليوم، حسب ما أكد أحد أعضاء المكتب الفدرالي لوكالة الأنباء الجزائرية. وكان شرف الدين عمارة، رئيس "الفاف"، بعد المباراة ضد الكاميرون، طالب الجميع بتجنب منح أمل "زائف" للجمهور الجزائري بخصوص إمكانية إعادة اللقاء، لكنه غيَّر موقفه، وقال في تصريحات إعلامية: "لقد قمنا بالاستعانة بخبراء أجانب في القانون، هذا أمر مفروغ منه، وإن شاء الله ستكون هناك أمور إيجابية"، كما أوضح عمارة، الذي استقال من منصبه بشكل شفهي، أنه لا يعلم طبيعة قرار الفيفا: "لا أحد يعلم القرار، لكننا قدّمنا ملفنا، والحجج التي نرى أنها في صالحنا".

ويعيش الجزائريون على أمل تأهل الجزائر إلى مونديال قطر، وهذا ما يقوم البعض بتأكيده على شبكات التواصل الاجتماعي، خاصة على "فايسبوك"، الذي عرف منذ اللقاء ضد الكاميرون، موجة من المطالبة بإعادة المباراة. وهناك من بلغ مقر "الفيفا" في زيوريخ، وقام بوقفة احتجاجية هناك، للضغط على قرار الهيئة الدولية، والبعض من نفس رواد الفضاء الأزرق، يؤكدون بالدليل الرسمي، تسريبات يقولون عنها من "الفيفا"، بأن المنتخب الوطني سيتأهل إلى المونديال، وهذا ما بث الأمل في الكثير من الجزائريين، الذين سيتعرفون، اليوم وبعد طول انتظار، على القرار النهائي والرسمي للفيفا. ويؤكد آخرون أن الشكوى الجزائرية لن تثمر، كون الفيفا سيصدر عقوبات، ولكنها ستكون ضد الجزائر، بسبب قيام الجماهير برمي مقذوفات على أرضية الملعب بعد الخسارة.