طباعة هذه الصفحة
خزينة جمعية وهران تنتعش بملياري سنتيم
جمعية وهران
❊ سعيد.م   ❊ سعيد.م

تنتظر الإفراج عنها لتسديد مستحقات لاعبيها

خزينة جمعية وهران تنتعش بملياري سنتيم

تنتظر إدارة جمعية وهران، فرجا ماليا مستعجلا بقيمة ملياري سنتيم (1.3 مليار من الصندوق الولائي، و700 مليون سنتيم من البلدية)، ما يعتبر متنفسا للأزمة المالية الخانقة التي يعاني منها الفريق، والتي سببت له الكثير من المتاعب خاصة مع لاعبيه بشأن مستحقاتهم العالقة منذ 7 شهور.

أكدت الإدارة أنه حتى وإن لم تتضح الرؤية بشأن تاريخ ضخ هذه القيمة المالية في خزينة الفريق، إلا أنها تأمل  في أن تستفيد منها في الأيام القليلة القادمة، حتى تحفزّ بها التعداد المقبل على خوض مرحلة عودة صعبة، لم يفقد الأمل في أن يتألق فيها ويحقق الصعود، لكن شريطة المواظبة في تشجيعه ماديا ومعنويا، وهذا في انتظار الإفراج عن 10 ملايير سنتيم، تنفيذا للوعود التي كان أطلقها وزير الشباب والرياضة السابق عبد الرؤوف برناوي، بخصوص استفادة كل نادي من المحترف الثاني من هذه القيمة المالية، و15 مليارا لفائدة نوادي المحترف الأول.

وكان الحاج شيباني، مدير الشباب والرياضة بالنيابة لولاية وهران، قد وعد مسيري جمعية وهران بحل مشاكلهم في أقرب وقت ممكن، على هامش زيارة قام بها إلى فندق "الموحدين" الذي يتربص فيه الفريق على عاتق هذه الهيئة الرياضية، حيث حرص مسؤول "الديجياس" الوقوف بنفسه على الأجواء التي تجري فيها تحضيرات الجمعية، والتأكيد على وقوف مصالحه إلى جانبها في مرحلة العودة من البطولة الوطنية.

ويشرف على التعداد المدرب سالم العوفي، الذي أكد بذلك بقاءه للإشراف على جمعية وهران في مرحلة الإياب، بعدما تسربت أخبار عن رغبة الإدارة في إنهاء مهام التقني الوهراني لسوء علاقته مع مروان باغور رئيس النادي الهاوي، غير أن عجز هذا الأخير ومساعديه على توفير البديل أجبرهم على تجديد الثقة في العوفي، حيث اصطدموا برفض المدرب التونسي معز بوعكاز، تدريب الجمعية وتفضيل قيادة العارضة الفنية لأهلي برج بوعريريج، بعد استقالته من منصبه بشبيبة بجاية.

بوطيش يهدد والإدارة تستهتر به

من جانب أخر، لا تزال قضية اللاعب عبد القادر بوطيش، تراوح مكانها بعد رفض اللاعب الانصياع لمطلب الإدارة بتمديد عقده لسنة إضافية، مقابل رفع راتبه أو بيعه للنادي الذي يدفع أكثر للاستفادة من خدماته، حيث يصر بوطيش على الرحيل من دون قيد أو شرط واللعب للجارة المولودية، التي بصم مع إدارتها هذه المرة على عقد نهائي ولموسمين كاملين، مبديا استعداده البقاء ستة أشهر دون لعب، أي إلى غاية نهاية عقده مع الجمعية شهر جوان القادم، لكنه هدد في ذات الوقت باتخاذ إجراءات لاسترداد ما سماها حقوقه المشروعة، حيث يعتبر منعه من التدرب مع "لازمو" غير قانوني، وأن القوانين المنصوص عليها في مثل هذه الحالات، تمنحه ـ حسبه ـ حق التفاوض مع أي فريق قبل 6 أشهر عن نهاية عقده.

من جهتها كذّبت الإدارة ما قالت عنها إفتراءات بوطيش، مؤكدة أنها لم تتلق أي اتصال من أي ناد يرغب في الاستفادة من خدمات لاعبها، محملة إياه ما وصفتها افتراءات وهراء بوطيش، مبدية استهتارها بالتهديدات التي أطلقها في وجهها.

الإدارة تود تمديد عقود 4 لاعبين

في سياق متصل أفادت أخبار عن عزم إدارة جمعية وهران تمديد عقود أربعة لاعبين، ستنتهي عقودهم الصائفة القادمة، ويتعلق الأمر بالمحنك الطيب برملة، والثلاثي الشاب بلعريبي ياسر وكروم سيد أحمد وبغداوي محمد الأمين.

وتأتي خطوة الإدارة على ما يبدو اتعاظا منها بـ«درس بوطيش"، غير أن رغبتها قد تصطدم مجددا برفض كروم، بلعريبي وبغداوي الذين سبق لهم وأن ردوا عرض الإدارة تمديد عقودهم في الصائفة الماضية.