تضارب الآراء بشأن "الموسم الأبيض" أو العودة إلى المنافسة
ط. ب ط. ب

فيما فتحت الوزارة باب النقاش حول الموضوع

تضارب الآراء بشأن "الموسم الأبيض" أو العودة إلى المنافسة

تتضارب الآراء حول عودة البطولة الوطنية لكرة القدم إلى النشاط من عدمه، حيث ينطبق الأمر كذلك على بقية الرياضات الأخرى، وهو ما جعل وزارة الشباب والرياضة تجري مشاورات بدأتها يوم الأحد الماضي، مع الاتحاديات الرياضية لمناقشة الإجراءات المعول اتخاذها، في حال الإلغاء الرسمي للموسم الحالي بسبب تفشي فيروس "كورونا".

قبل النطق الرسمي فيما يتعلق بهذا الموضوع، إما بعودة المنافسات أو موسم أبيض لمختلف الرياضات، بدأت الآراء تتباين في رياضة كرة القدم، حيث هناك من يؤيد عودة البطولة وإنهاء الموسم الحالي، الذي لم يتبق منه الكثير، ومنه من يرى أنه يجب الذهاب إلى موسم أبيض، حفاظا على الأرواح وتفاديا لانتشار عدوى الإصابة بالفيروس الفتاك، معتبرين أن الخطر يبقى يهدد صحة الجميع، فبالنسبة لمدير التسويق في مولودية الجزائر، ناصر بويش، من الضروري العودة إلى المنافسة، في حال عادت الأمور إلى حالتها الطبيعية، وانتهى هذا الفيروس، لذلك، فهو يرى بأن فريقه الذي يتنافس على لقب البطولة، عليه أن يكمل ما تبقى من لقاءات لعله يفرح أنصاره، لأنه في حال قرر موسم أبيض، فإنه سيتم الإعلان عن الفريق الأول كبطل وهو شباب بلوزداد، غير أن سي طاهر شريف الوزاني مدرب مولودية وهران، يرى العكس، فبالنسبة له، فإن الخطر باق، وعودة البطولة هو مجازفة بالأرواح.

بين هذا وذاك، لم تفصل لا اتحادية كرة القدم ولا الرابطة الوطنية في هذا الموضوع، فحسب المكلف بالاتصال على مستوى "الفاف"، صالح عبود، فإن "الوقت غير مناسب لمناقشة مصير البطولة الوطنية"، كون "الفاف" تهتم بمساعدة المتضررين من فيروس "كورونا"، كما كان تصريح رئيس الرابطة الوطنية، عبد الكريم مدوار في نفس هذا السياق، حين قال "من غير الممكن أن نتحدث عن البطولة الوطنية الآن"، في وقت لم يتم الفصل بعد في تاريخ العودة ونهاية الموسم الحالي.

عليه، قامت الوزارة بهذه المبادرة، بالاجتماع بكل الاتحاديات، خاصة التي تمثل الرياضات الجماعية، والتي تعد أكثر تضررا من الوضع الحالي، لأنه في نهاية كل موسم يتم تحديد الأندية البطلة، والأندية التي تسقط والفرق التي تتأهل لمختلف المنافسات القارية والجهوية، حيث صرح المدير العام للرياضة بالوزارة، ندير بلعياط ‘’بعد تأجيل الألعاب الأولمبية وشبه الأولمبية إلى صيف 2021 بطوكيو، اتصلنا بالاتحادات ابتداء من يوم الأحد، ومن بينها الرياضات الجماعية، للحديث عن الإجراءات المتخذة في حال التوقف النهائي للمنافسات بسبب تفشي فيروس "كورونا"، وإعادة النظر في برنامج التحضيرات".

في نظر العديد من المختصين، فإن فكرة ‘’سنة بيضاء’’ بالنسبة للرياضات الفردية أو الجماعية، تبقى جد واردة بسبب تفشي فيروس "كورونا".

إقرأ أيضا.. في الرياضة

العدد 7120
02 جوان 2020

العدد 7120