بلدية بلوزداد تسعى لحل أزمة النادي
❊ ع. إسماعيل ❊ ع. إسماعيل

أولمبي العناصر مهدَّد بالزوال

بلدية بلوزداد تسعى لحل أزمة النادي

تتحسر الأوساط الرياضية لأولمبي العناصر حاليا، على الوضع الذي آل إليه فريقهم بعد نزوله إلى حد البطولة الولائية وهو الذي كان منذ بعض السنوات، يلعب ضمن القسم الأول؛ فالنادي يعيش أزمة مالية خانقة لم يعرفها من قبل، حيث لم يتمكن مسيروه من تسديد مستحقات اللاعبين منذ شهور عديدة.

قالت مصادر مطلعة على ما يجري في أولمبي العناصر، إن الحساب البنكي للنادي تم تجميده بقرار من العدالة على إثر شكاوى قدمها رئيس سابق للفريق، قرر اللجوء إلى هذا الإجراء بعدما يئس من تسلّم أمواله التي كان قدمها كسلفة مالية للنادي، وعجزت إدارة الأولمبي إلى حد الآن، عن تسديد ديونها السابقة المقدرة بملياري سنتيم، والفريق يسير الآن بفضل مساعدات بعض محبي النادي، الذين لا يريدون مزيدا من المتاعب للفريق الذي يعاني في البطولة الولائية، حيث يصارع من أجل تفادي السقوط والزوال أيضا بما أن البطولة الولائية هي آخر محطة في المنافسة الوطنية بكل مستوياتها التنافسية.

آمال مسيّري النادي في حل هذه المعضلة المالية متوقفة على ما يمكن أن تقدمه بلدية بلوزداد من مساعدة مالية لتجاوز هذه الصعوبات الخانقة، بما أن أولمبي العناصر يُعد من بين الجمعيات الرياضية التابعة لهذه البلدية. وقال رئيسها محمد اعمامرة في هذا الشأن لـ "المساء": "أدرك أن أولمبي العناصر يمر بأزمة مالية خانقة ليس من السهل حلها في وقت سريع. الفريق يعيش مشاكل داخلية بعد قيام رئيس سابق للنادي بتجميد الحساب البنكي له بقرار من العدالة؛ بغية استرجاع أمواله التي كان منحها أولمبي العناصر في سنوات سابقة كسلفة مالية، غير أن هذا الأخير أصبح عاجزا عن تسديدها. لقد انعكس هذا الوضع بصفة سلبية على مسلك الفريق في البطولة، وهو ما يفسر الصعوبة التي أصبح يجدها من أجل الابتعاد عن منطقة الخطر ضمن البطولة التي يلعب فيها". وأضاف محدثنا أن بلدية بلوزداد وقفت دوما إلى جانب الجمعيات الرياضية التابعة لها، ويوجد من ضمنها شباب بلوزداد وأولمبي العناصر؛ "بلدية بلوزداد لديها ثلاثة عشرة جمعية رياضية، وقد منحت دوما الأولوية لشباب بلوزداد وأولمبي العناصر بسبب أقدميتهما وتاريخهما الرياضي المجيد. والجميع في بلوزداد يعرف الدور الهام الذي قمت به لاستقدام مؤسسة مدار لنادي شباب بلوزداد، وهذا من واجباتي كرئيس بلدية بلوزداد. والحمد لله أن الأمور تحسنت في هذا النادي بفضل أشخاص يحبون ألوانه. الآن بلدية بلوزداد تسعى لإنقاذ أولمبي العناصر من الوضعية الصعبة التي يمر بها. لم نتخلف أبدا عن تقديم الإعانات المالية له؛ بدليل أن هذا النادي تلقّى هذه السنة 160 مليون سنتيم، فضلا عن أنه تسلم مليار سنتيم من الصندوق الوطني الخاص بالشباب، لكن كل هذه الأموال ليست كافية لتسيير الفريق طيلة الموسم الرياضي"، أضاف رئيس بلدية بلوزداد.

وكشف محدثنا أنه اتصل بالمدير العام لمؤسسة "مدار"؛ من أجل حل المشاكل المالية التي يتخبط فيها أولمبي العناصر، مضيفا أنه يأمل أن يتم حل أزمة هذا النادي في أقرب وقت ممكن؛ "لقد وعدت مسيّري أولمبي العناصر بالسعي لمساعدة فريقهم، وأتمنى أن أوفي بعهدي"، قال محدثنا.

إقرأ أيضا..

مواطنون يحتجون على 500 مليار ضرائب
12 نوفمبر 2019
فرضت عليهم وتقدموا بـ 5684 طعن خلال سنة 2018

مواطنون يحتجون على 500 مليار ضرائب

اللجنة الاقتصادية ترفض تعديل قانون المحروقات
12 نوفمبر 2019
لم تستجب لمطلب تأجيله إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية

اللجنة الاقتصادية ترفض تعديل قانون المحروقات

المصنّعون: القرار بني على معطيات مغلوطة
12 نوفمبر 2019
استثناء صناعة الهواتف المحمولة من الإجراء التفضيلي

المصنّعون: القرار بني على معطيات مغلوطة

العدد 6949
12 نوفمبر 2019

العدد 6949