النصرية تطيح بالشباب والإرهاق هاجس إيغيل
نصر حسين داي - شباب بلوزداد لقاء الذهاب للدور ربع النهائي لكأس الجزائر تصوير: ياسين.أ
و. توفيق و. توفيق

زملاء اللاعب قاسمي تنقلوا إلى كينيا

النصرية تطيح بالشباب والإرهاق هاجس إيغيل

فاز نصر حسين داي على شباب بلوزداد بنتيجة (1-0)، في لقاء الذهاب للدور ربع النهائي لكأس الجزائر في كرة القدم الذي جمع بينهما أوّل أمس الثلاثاء بملعب 5 جويلية الاولمبي، ليعزّز أبناء النصرية حظوظهم في العبور للمربع الذهبي للمنافسة.

تدين النصرية بالفوز للاعب محمد نوفل خاسف، الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 37، بعدما تلقى كرة طويلة من زميله حراق وحوّلها برأسية نحو شباك الحارس سيديرك.

ويعدّ هذا الفوز ثمينا لأشبال المدرب مزيان ايغيل، قبل لقاء الإياب المبرمج بنفس الملعب يوم الخميس 28 مارس القادم، وهذا رغم الإرهاق الذي يعانون منه جرّاء كثافة الرزنامة ومنافستهم على ثلاث جبهات كاملة هذا الموسم، كما أنّ هذا الانتصار يرفع معنوياتهم قبيل ملاقاة غور ماهيا الكيني في منافسة كأس الكاف.

وكان وفد فريق نصر حسين داي قد شدّ الرحال صبيحة، أمس، إلى العاصمة الكينية نيروبي من مطار هواري بومدين الدولي، لمواصلة التحضيرات هناك استعدادا لملاقاة غور ماهيا المحلي هذا الأحد، في مواجهة ستكون هامة جدا بالنسبة لممثل الكرة الجزائرية الوحيد في كأس الكاف، حيث سيكون زملاء الهداف قاسمي مطالبين بتحقيق نتيجة جيدة قصد تعزيز حظوظهم في اقتطاع بطاقة العبور للدور القادم ومواصلة المغامرة الإفريقية.

ويبدو أنّ الهاجس الأكبر بالنسبة للطاقم الفني للنصرية الآن، هو أن يتأثّر اللاعبون بعامل الإرهاق بسبب كثافة الرزنامة وخوضهم لعدة لقاءات في ظرف وجيز، وعليه، فإنّ المدرب مزيان إيغيل سيسطر برنامجا تحضيريا لعناصره في كينيا، سيعتمد أساسا دون شك على الاسترجاع، ليكون اللاعبون في الموعد يوم المواجهة الرسمي، وينجحوا في العودة من هذه السفرية بنتيجة جيدة تكون في مستوى الآمال والتطلعات.

حراق يصاب يضيع لقاء الكاف فيما يتعلق بتشكيلة نصر حسين داي، فقد تلقى الطاقم الفني ضربة موجعة، بعد تعرض متوسط الميدان شمس الدين حراق لإصابة في الداربي العاصمي أوّل أمس، والتي ستمنعه من المشاركة في لقاء الأحد المقبل، لينضم بذلك إلى زميله العرفي الذي سيغيب رسميا هو الآخر بسبب الإصابة، الأمر الذي سيصعب من مهمة المدرب ايغيل في ضبط التشكيلة الأساسية التي سيعتمد عليها يوم الأحد المقبل ضد نادي غور ماهيا الكيني.

محمد لاسات (مساعد مدرب نصر حسين داي): خضنا مباراة صعبة والفوز مفيد لنا معنويا

«المباراة التي جمعتنا بشباب بلوزداد لم تكن سهلة مطلقا وهو ما كنا ننتظره، دخلنا بهدف تحقيق الفوز والتفوق على المنافس، ونجحنا في تسجيل الهدف في نهاية الشوط الأوّل، وخلال الشوط الثاني عملنا على المحافظة على تفوقنا ومحاولة تعزيز النتيجة ببعض المحاولات، كما أنّ الحارس غايا مرباح قدم مباراة قوية وكان في الموعد بتصدياته، هذا الانتصار جيد لنا من الناحية المعنوية، وسيجعلنا نتنقل إلى كينيا في راحة تامة وخوض اللقاء ضد نادي غور ماهيا في كأس الكاف بمعنويات جيدة.

عبد القادر عمراني (مدرب شباب بلوزداد): حظوظنا مازالت قائمة في التأهل

«المقابلة ضد نصر حسين داي كانت قوية، وأتيحت لنا بعض الفرص السانحة للتسجيل لم نعرف كيف نستغلها لصالحنا، لندفع بذلك ثمن تضييعنا للفرص التهديفية، ورغم هذا فإنّ حظوظنا في التأهل لنصف نهائي كأس الجزائر قائمة كون أنّه تنتظرنا مباراة العودة، صحيح أننا نريد أن نذهب إلى أبعد حد ممكن في منافسة كاس الجمهورية، لكن الهدف الأوّل والرئيسي بالنسبة لنا هو إنقاذ الفريق وضمان البقاء في الرابطة الأولى المحترفة هذا الموسم، وعلينا أن نصب كل تركيزنا من الآن على الموعد المقبل ضد نادي دفاع تاجنانت، وهي المباراة التي سنكون مطالبين بالظفر بنقاطها الثلاث.

سعيد عليق (المدير العام لشباب بلوزداد): المباراة لعبت على جزئيات ونستحق على الأقل التعادل

«لقاء الكأس يلعب على جزئيات، والهزيمة صعبة خاصة في الدور ربع النهائي لكاس الجمهورية، نحن لم ندخل في اللقاء خلال المرحلة الأولى منه، وفي الشوط الثاني قدمنا وجها أفضل وكنا قادرين على التهديف، أظن أنّ نتيجة التعادل كانت أفضل في هذا اللقاء، مازالت مباراة العودة وسنحضّر لها جيدا وسنكون أحسن، الآن علينا نسيان هذا اللقاء والتفكير في إنقاذ الفريق من السقوط وتحقيق البقاء ضمن الرابطة الأولى المحترفة، وهي المهمة الني نسعى لتحقيقها.

محمد توغاي (لاعب نصر حسين داي): الانتصار مهم لنا قبل لقاء كأس الكاف

«خضنا لقاء صعبا للغاية ضد منافس عنيد وهو شباب بلوزداد، لكننا عرفنا كيف نسير أطوارها لصالحنا ونسجل هدفا منحنا انتصارا مهما قبل خوض لقاء العودة، كما أنّ هذا الفوز سيعزز ثقتنا في أنفسنا ويزيدنا عزما على تحقيق نتائج ايجابية في اللقاءات القادمة، الآن علينا نسيان هذه المواجهة والتفكير في لقائنا ضد نادي غور ماهيا الكيني ضمن منافسة كاس الكاف، والذي سنخوضه بهدف تحقيق نتيجة ايجابية نعزز بها من حظوظنا في التأهل للدور المقبل.

فوزي يايا  لاعب نصر حسين داي لـ«المساء”: لم نحسم التأهل بعد وسنركز الآن على لقاء كأس الكاف

أبدى مهاجم فريق نصر حسين داي، يايا فوزي، سعادته بالفوز المهم الذي حققوه أول أمس ضد الجار شباب بلوزداد، ضمن ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة كأس الجزائر لكرة القدم، مضيفا في الوقت عينه أنّ هذا الانتصار سيسمح لهم بالتنقل إلى كينيا لملاقاة نادي غور ماهيا في كأس الكاف بمعنويات جد عالية، وبرغبة أكبر في العودة من هذه السفرية بالزاد كاملا.

❊❊❊ ما تعليقك على فوزكم المحقق ضد شباب بلوزداد؟

المباراة وكما شاهدها الجميع لم تكن سهلة سواء بالنسبة لنا أو لفريق شباب بلوزداد، وهو لقاء الكأس، قدمنا شوطا أول جيد وتمكنا فيه من تسجيل هدف الانتصار، والشباب من جهته عاد بقوة في الشوط الثاني، كنا قادرين على قتل المباراة في عدة مناسبات، لكن الحظ لم يحالفنا، المهم أننا نجحنا في المهمة وتحقيق فوز سيمنحنا دفعة معنوية قبل خوض لقاء كاس الكاف.

❊❊❊ هل ترى أنّكم خطوتم خطوة نحو التأهل لنصف نهائي كأس الجمهورية؟

رغم الفوز في لقاء الذهاب إلا أننا لم نحسم تأهلنا بصفة رسمية إلى نصف النهائي، لأنه تنتظرنا مباراة العودة التي سنعمل من خلالها على تأكيد هذا التفوق، وتحقيق نتيجة ايجابية تعبد لنا طريق التأهل والعبور للمربع الذهبي.

❊❊❊ الآن تنتظركم مباراة كأس الكاف ضد غور ماهيا الكيني، كيف تراها؟

منافسنا غور ماهيا يحسن اللعب فوق ميدانه، مجموعتنا صعبة في كأس الكاف، لكننا سنعمل ما في وسعنا من اجل العودة بنتيجة ايجابية في كينيا وتفادي الهزيمة، وفي حال انتصارنا هناك يمكننا أن نقول إننا وضعنا قدما في الدور المقبل لكاس الكنفيديرالية الإفريقية لكرة القدم.

العدد 6754
20 مارس 2019

العدد 6754