بعد عودتهم بانتصار من موزمبيق

"المحاربون"دون هزيمة في 2023

"المحاربون"دون هزيمة في 2023
و. توفيق و. توفيق

بلغة الأرقام، خاض "الخضر" 10 مباريات في 2023، حقق فيها 7 انتصارات و3 تعادلات، حيث أن أشبال الناخب الوطني جمال بلماضي، ومنذ انطلاق عام 2023، لم يتعرضوا لأي خسارة، وكانت البداية بتحقيق انتصارين في شهر مارس الماضي، أمام النيجر ذهابا وإيابا، ثم انتصار على منتخب أوغندا خارج الديار كذلك، ضمن تصفيات أمم أفريقيا القادمة.

وجاء بعدها تعادل أمام المنتخب التونسي وديا في شهر جوان الفارط، ليواصل "الخضر" نتائجهم بدون أي تعثر أو هزيمة، بتعادل مع منتخب تنزانيا، ثم فوز ودي في العاصمة السنغالية داكار أمام "أسود التيرانغا" بهدف نظيف، في شهر سبتمبر الماضي، ثم انتصار آخر في شهر أكتوبر أمام منتخب الرأس الأخضر، وتعادل ضد المنتخب المصري وديا، في الإمارات العربية المتحدة.

واختتم "المحاربون" عام 2023، بتوقيع انتصارين جديدين، الأول أمام منتخب الصومال بهدفين لهدف بملعب "نيلسون مونديلا" في براقي، ضمن الجولة الافتتاحية من التصفيات المونديالية، ثم فوز خارج الديار ضد موزمبيق بهدفين نظيفين، أول أمس، ضمن الجولة الثانية من ذات التصفيات. تجدر الإشارة، إلى أن آخر خسارة للمنتخب الوطني كانت قبل عام بالضبط، أمام المنتخب السويدي، خلال لقاء ودي جمعهما في مدينة مالمو.

رابع عام دون هزيمة لبلماضي على رأس الخضر

كما يعتبر هذا العام الرابع، الذي لم يسجل فيه المنتخب الوطني أي خسارة تحت قيادة الناخب الوطني جمال بلماضي، حيث كانت البداية في عام 2019، وقد توج فيه "المحاربون" بكأس الأمم الإفريقية في مصر، ثم في عامي 2020 و2021 شهد تحقيقهم سلسلة من 35 مباراة دون هزيمة، لينهي المدرب الوطني عام 2023 بصفر هزائم في 10 مباريات، منها ست رسمية وأربع ودية وسجل حقق فيها 7 انتصارات و3 تعادلات.

الجدير ذكره، أن "الخضر" حجزوا مقعدهم في نهائيات أمم إفريقيا 2023، المؤجلة إلى مطلع 2024 بكوت ديفوار، عقب تصدرهم المجموعة الثامنة بـ12 نقطة.

 


 

تصفيات مونديال 2026.. بن سبعيني وفيغولي يثمنان الانطلاقة الجيدة لـ"الخضر"

ثمن اللاعبان الدوليان الجزائريان، رامي بن سبعيني وسفيان فيغزولي، الانطلاقة الجيدة التي حققها المنتخب الوطني في مستهل التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2026، حيث حقق "المحاربون" انتصارين ضد كل من الصومال والموزمبيق. ونشر مدافع الخضر، رامي بن سبعيني، عبر حسابه الخاص على منصة "X"، تعليقا حول انطلاقة الخضر في تصفيات مونديال 2026، حيث قال: "خطوة أولى موفقة"، كما أضاف الدولي الجزائري، ونجم نادي بوريسيا دورتموند الألماني، بخصوص فوزهم الأخير أمام منتخب موزمبيق: "فوز مستحق"، مرفقا هذه التعليقات بصور له من مشاركته في لقاء أول أمس.

من جهته، عبر الدولي الجزائري سفيان فيغولي، عن سعادته الكبيرة بالإنطلاقة الموفقة التي سجلها رفقة الخضر في تصفيات كأس العالم 2026، وهنأ فيغولي، زملاءه في المنتخب الوطني، عقب آخر فوزين لهم ضمن تصفيات كأس العالم، عبر حسباه على منصة "X"، حيث كتب: "2/2 أحسنتم يا رفاق"، وأرفق الدولي الجزائري، هذا التعليق، بصورة له، من مشاركته في المباراة الأخيرة للخضر في مواجهة منتخب موزمبيق. يذكر أن المنتخب الوطني، وعقب تحقيقه لانتصارين في الجولة الأولى والثانية من تصفيات كأس العالم 2026، يتصدر المجموعة السابعة برصيد 6 نقاط.

 


 

بن ناصر يحتفي بانتصار "المحاربين" على موزمبيق

أشاد اللاعب الدولي الجزائري، اسماعيل بن ناصر، بالانتصار الذي حققه المنتخب الوطني على حساب منتخب موزمبيق، أول أمس بهدفين نظيفين، في المباراة التي جمعتهما، أول أمس، بملعب مابوتو، في إطار الجولة الثانية من تصفيات كأس العالم 2026.

وأعاد بن ناصر، عبر حسابه الرسمي على منصة "إكس" "تويتر" سابقا، نشر النتيجة النهائية التي انتهى عليها هذا اللقاء، بهدفين دون رد للمنتخب الوطني، مرفقا إياها بصورة وعباراة "تحيا الجزائر".

يذكر أن اسماعيل بن ناصر، عاد مؤخرا لأجواء التدريبات مع ميلان، في منتصف شهر نوفمبر الحالي، بعد تعافيه من إصابته المعقدة التي تعرض لها خلال شهر ماي المنصرم، على مستوى الركبة، في ذهاب نصف نهائي رابطة أبطال أوروبا أمام الغريم انتر ميلان، في انتظار استئنافه المنافسة الرسمية، حيث أكدت تقارير إعلامية إيطالية، أول أمس، أن الدولي الجزائري سيسجل عودته رسميا إلى قائمة ناديه ميلان يوم 17 ديسمبر المقبل، بمناسبة لقاء الجولة 16 من البطولة الإيطالية لكرة القدم، ما يعزز من حظوظ لحاقه بنهائيات كأس أمم إفريقيا مع المنتخب الوطني.