العميد في الخرطوم
❊ ط.ب ❊ ط.ب

لتحضير مباراة المريخ

العميد في الخرطوم

سافرت بعثة مولودية الجزائر أمس، إلى العاصمة السودانية الخرطوم، استعدادا لمواجهة المريخ السوداني يوم السبت المقبل، في إياب الدور ربع النهائي من بطولة كأس زايد. وانتقلت المولودية في رحلة طيران عادية، بداية من منتصف النهار إلى العاصمة المصرية القاهرة، ومنها إلى الخرطوم.

قرّر الطاقم الفني السفر مبكرا للسودان، للتعوّد على الأجواء هناك، في ظل الحرارة المرتفعة، حيث سيحدد النادي العاصمي مصيره في مباراة السبت، وهو الذي تعثر على ميدانه في ملعب 5 جويلية بصفر لصفر، ما سيصعب كثيرا من مهمته في الأراضي السودانية، وأمام المريخ الذي سيكون مساندا من قبل أنصاره وهو الفريق المعروف بقوته في القارة الإفريقية.

وسبق لمدرب المولودية، عادل عمروش أن أكد أنه سيسعى إلى تحقيق نتيجة إيجابية في الخرطوم ومنه العودة بالتأهل إلى الدور نصف النهائي، حيث شدّد على لاعبيه بذلك، رغم أنّ الأمور لن تكون سهلة مثلما يراها عمروش، الذي ربما سيلعب آخر ورقة له يوم السبت القادم، فالفوز قد يكون شفيعا له، وفي حال الإقصاء، فإنّ هذا المدرب المطالب بالرحيل من قبل أنصار النادي، لن يكون أمامه سوى مغادرة العارضة الفنية للمولودية، في الوقت الذي ضيّع فيه الفريق كل رهاناته.

ولن يكون أمام الطاقم الفني واللاعبين خيارات كثيرة، في هذه المباراة التي عليهم أن يعطوا فيها كل شيء، من أجل التأهل، لاسيما أنّ الضغط لن يكون عليهم، بقدر ما سيكون على النادي السوداني، الذي وإن حقّق نتيجة إيجابية خارج قواعده، عليه أن يلعب بكلّ إمكانياته ليحقّق التأهل، خاصة أمام أنصاره الذين سيطالبون لاعبيهم بأداء جيد وبالفوز، ويدرك العميد هذا جيدا، وعليه أن يستغل ذلك من أجل الفوز، وصحيح أنّ المهمة ليست بالسهلة، لكنها لن تكون مستحيلة، إن تحلى اللاعبون بالإرادة والعزيمة، للعودة بالانتصار من الخرطوم. وحثّ المدير العام لمولودية الجزائر، كمال قاسي السعيد لاعبيه، على ضرورة العودة بالتأهل من السودان، خلال الاجتماع الذي خصهم به قبل السفر إلى الخرطوم، مؤكدا أنّه بإمكان لاعبيه تحقيق ذلك، إن لعبوا بنفس الطريقة التي لعبوا بها في تيزي وزو ضد شبيبة القبائل، في مباراة الجولة الـ 21 من الرابطة المحترفة الأولى، والتي عاد فيها النادي بنتيجة التعادل من ملعب أول نوفمبر، "أريد أن أرى نفس الإرادة التي لعبتم بها في تيزي وزو، يوم السبت القادم في الخرطوم"، قال كمال قاسي السعيد للاعبيه، مضيفا أنّه من الضروري إهداء لقب للأنصار هذا الموسم، حيث أضاف "لقد خيبنا أنصارنا كثيرا، وأظن أنه حان الوقت لنهديهم لقبا هذا الموسم". ويبدو أنّ العميد الذي فقد كل شيء على المستوى المحلي، سيراهن على كأس العرب للأندية، غير أنه وقبل الحلم بذلك، لابد من تجاوز عقبة المريخ السوداني أولا.

طالع أيضا..

رجل، رؤية ونهج في خدمة السلام
عبد العزيز بوتفليقة

رجل، رؤية ونهج في خدمة السلام

ترحيل 1000 عائلة تقطن بيوتا قصديرية الأحد القادم
والي العاصمة يعلن عن برمجة مشاريع حظائر جديدة ويكشف:

ترحيل 1000 عائلة تقطن بيوتا قصديرية الأحد القادم

بن غبريط تلتقي النقابات
سعيا منها لتجنيب القطاع إضراب الـ26 والـ27 فيفري

بن غبريط تلتقي النقابات

بدوي: الجزائر لن تكون كما يريد أن يسوّق لها البعض
حذّر ممن يحاولون جعل الجزائريين معاول هدم

بدوي: الجزائر لن تكون كما يريد أن يسوّق لها البعض

وكالات التشغيل وسيط اجتماعي واقتصادي رائد
تقوم بتنصيب الملايين من طالبي العمل سنويا

وكالات التشغيل وسيط اجتماعي واقتصادي رائد

ضبط الإجراءات المتعلقة بمناقشة بيان السياسة العامة
بوشارب يتشاور مع المجموعات البرلمانية

ضبط الإجراءات المتعلقة بمناقشة بيان السياسة العامة

العدد 6731
21 فيفري 2019

العدد 6731