الطريق مفتوح أمام الخضر إلى قطر
ط.ب ط.ب

قرعة تصفيات كأس العام 2022

الطريق مفتوح أمام الخضر إلى قطر

فتح الطريق أمام المنتخب الوطني لكرة القدم لبلوغ نهائيات كأس العالم 2022 بقطر، بعد القرعة التي أوقعت الخضر في مجموعة أولى، إلى جانب كل من بوركينا فاسو، النيجر وجيبوتي، منتخبات ليست بالصعبة مقارنة بالفرق الأخرى ككوت ديفوار، نيجريا، أو جنوب إفريقيا وغانا، فهذه المنتخبات التي سيواجهها الفريق الوطني في التصفيات القادمة لعبور جسر التأهل إلى المونديال، هي في متناول الخضر الذين ما عليهم الآن سوى التحضير والتركيز على لقاءاتهم.

لن يأمل المنتخب الوطني أكثر من هذا، فقد كانت القرعة الخاصة بالتصفيات هدية للجزائريين الذين يأملون تأهلا آخر إلى كأس العالم، رغم أنّ المشوار لن ينتهي عند هذه المجموعة التي لابد أن ينهيها الخضر في المرتبة الأولى، من بين العشر مجموعات، ليتقابل مع منتخب من العشرة الأوائل في مباراة السد، لتحديد الفريق المتأهل إلى المونديال، من بين الخمسة منتخبات الخاصة بإفريقيا.

وسيواجه المنتخب الوطني في مجموعته كل من بوركينا فاسو، النيجر وجيبوتي، فالمنتخب الأول سبق للخضر وأن قابله في كأس العالم في المشاركة الأخيرة للجزائر، حيث يتذكر الجميع مباراة السد التي فاز بها الخضر بهدف من بوقرة، لكن ومنذ ذلك الحين لم يعد منتخب بوركينا فاسو نفس الفريق الذي كان في السابق، بعد أن تراجع مستواه كثيرا، ولم يتمكن حتى من التأهل إلى كأس إفريقيا الماضية، أما منتخب النيجر، فلم يتذوق طعم المشاركة حتى في كأس إفريقيا منذ 2012،  في حين يحتل منتخب جيبوتي المرتبة 189 في ترتيب الفيفا الأخير لشهر ديسمبر، وهذا يعني أنّ كل هذه الفرق لن تكون التي يمكنها أن تعقد كثيرا من مأمورية لاعبينا، وهم الذين يملكون كأس أمم إفريقيا وسيدخلون هذه التصفيات كأبطال للقارة.

وأعلن مدرب الفريق الوطني، جمال بلماضي، عن طموحه في دخول هذه المغامرة الجديدة، حيث سبق له وأن صرح للقناة الفرنسية "كنال+" أنه يريد التأهل لكأس العالم ومنه التنافس على التتويج باللقب العالمي، هذه التصريحات التي أدهشت الكثيرين، يبدو أن الشطر الأول منها يمكن أن يتحقق بعدما أنصفت القرعة بلماضي، بعد أن أوقعته في هذه المجموعة التي تعتبر سهلة نوعا ما في انتظار مباراة السد التي ستلعب شهر نوفمبر من 2021، في وقت ستكون فيه كلّ الظروف في هذه التصفيات إلى جانب رفقاء محرز، الذين سيواجهون منتخبات غابت كلها عن نهائيات أمم إفريقيا الماضية، ولن يجروا تنقلات بعيدة لمواجهتها، حيث سيكون أطول سفر إلى جيبوتي ويدوم 6 ساعات ونصف.

إقرأ أيضا..

رئيس الجمهورية يدعو إلى تقديس فضائل العمل والأخلاق
24 فيفري 2020
مجلس الوزراء يصادق على مشروع قانون الوقاية من التمييز وخطاب الكراهية

رئيس الجمهورية يدعو إلى تقديس فضائل العمل والأخلاق

بناء دولة قوية وتجنيبها الاضطرابات
24 فيفري 2020
رئيس الجمهورية يبرز أهداف التعديل الدستوري:

بناء دولة قوية وتجنيبها الاضطرابات

نشاطات عديدة للواء شنقريحة بالإمارات
24 فيفري 2020
حضر معرضي "يومكس" و«سيمتكس" بأبو ظبي

نشاطات عديدة للواء شنقريحة بالإمارات

العدد 7037
24 فيفري 2020

العدد 7037