السلطات تطمئن أولمبي الشلف
فريق أولمبي الشلف
م. عبد الكريم م. عبد الكريم

لاحتواء الأزمة المالية

السلطات تطمئن أولمبي الشلف

ساهمت الأزمة المالية التي يتخبط فيها فريق أولمبي الشلف خاصة في الفترة الأخيرة، والإضراب الذي شنّه اللاعبون مطالبة بمستحقاتهم المالية العالقة في تراجع نتائج الفريق خلال الجولات الأخيرة.

وكل هذه العوامل دقت ناقوس الخطر لما يحدث داخل البيت الشلفي في ظل غياب الحلول لدى إدارة الفريق بسبب المشاكل المالية، لكن السلطات الولائية وعلى رأسها الوالي طمأن الجميع بتقديم إعانة مالية خلال الأيام القليلة المقبلة، قد تخفّف من معاناة الفريق المالية من أجل تسديد مستحقات العناصر الشلفية.

تطمينات المسؤول الأول عن الولاية بإحتواء الوضع في الأيام القليلة المقبلة، سيكون لها الوقع الإيجابي داخل البيت الشلفي بغية مواصلة المشوار في ظروف مريحة، فيما سترفع من معنويات اللاعبين الذين عليهم التركيز كلية على ما تبقى من عمر الجولات ولعب ورقة الصعود التي  تبقى هدف الجميع هذا الموسم، وترك الأمور الأخرى منها المالية على السلطات الولائية التي ستتابع الوضع عن كثب، بالنظر إلى المرتبة التي يحتلها النادي في الترتيب العام للبطولة المحترفة الثانية موبيليس 2”، والبداية بالمواجهة الهامة التي تنتظر الفريق خلال الجولة المقبلة أمام شبيبة بجاية.

من جهة أخرى وحسب مدرب الفريق سمير زاوي، فإنّ فريقه عرف مرحلة فراغ عصيبة، لذا على الجميع الوقوف إلى جانب الفريق خاصة في هذا الوقت بالذات من أجل تجاوز هذه المرحلة، وستكون تطمينات السلطات الولائية من خلال تدعيمه ماديا بالدرجة الأولى لمصلحة الشلفاوة في موقع قوة وفي أريحية كاملة، من أجل مواصلة المشوار في ظروف جيدة، وحتى الأنصار يتمنون أن يحقق ناديهم المعشوق أمنيتهم الوحيدة ويتعلق الأمر بورقة الصعود أو العودة الى مصاف الفرق الكبيرة، وهذا بالتشجيع والمؤازرة من على المدرجات، مهمة صعبة لكن على الجميع المشاركة في هذه المهمة والوقوف وراء الفريق في كلّ الأحوال والظروف، بإعتباره يمثل كامل ولاية الشلف، فهل سيحقق رفقاء لدرع هذا الحلم؟.

 

العدد 6754
20 مارس 2019

العدد 6754