تشريعيات 12 جوان
"الخضر" يعدون العدة للقاء بوتسوانا
  • القراءات: 320
و. توفيق و. توفيق

يلعب غدا الإثنين بملعب "تشاكر"

"الخضر" يعدون العدة للقاء بوتسوانا

يواصل المنتخب الوطني على قدم وساق، تحضيراته، تحسبا للقاء الذي يستقبل فيه منتخب بوتسوانا غدا الإثنين، بملعب "تشاكر" في البليدة، ضمن الجولة الختامية من التصفيات المؤهلة لكأس إفريقيا للأمم 2022 بالكامرون.

استفاد أشبال الناخب الوطني جمال بلماضي، من حصة استرخاء في قاعة تقوية العضلات، أول أمس الجمعة، عقب عودتهم من العاصمة الزامبية لوساكا، قبل أن يشرعوا في التحضيرات بداية من يوم أمس السبت، فيما قام باقي اللاعبين الغائبين عن لقاء زامبيا الماضي، بتدريبات خاصة فوق أرضية الملعب بمركز التحضيرات في سيدي موسى.

كما خضع اللاعبون لجلسة تصوير بمركز التحضيرات بسيدي موسى على العاشرة صباحا، قبل إجراء فحوصات "بي سي آر"، للكشف عن فيروس "كورونا"، حسبما أكدته الاتحادية الجزائرية لكرة القدم على موقعها الرسمي أمس، بعدها أجرى رفقاء القائد رياض محرز حصة تدريبية، تحت إشراف جمال بلماضي، ثم حصة فيديو في السهرة. ينتظر أن يستغل الناخب الوطني جمال بلماضي حصة اليوم الأحد، من أجل وضع آخر اللمسات على التشكيلة التي سيعتمد عليها في لقاء الغد الإثنين ضد منتخب بوتسوانا، والذي سيدخلونه بنية حصد نتيجة جيدة أخرى، تبقيهم في نفس الوتيرة من النتائج الإيجابية من جهة، وإنهاء تصفيات كأس أمم إفريقيا 2022 بانتصار. تجدر الإشارة إلى أن الخضر عادوا بتعادل إيجابي من لوساكا، عقب انتهاء لقائهم أمام زامبيا بنتيجة (3-3) سهرة الخميس الماضي، في إطار الجولة الخامسة عن المجموعة الثامنة للتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس إفريقيا للأمم لكرة القدم 2021 بالكامرون، والمؤجلة إلى عام 2022، وهو ما سمح لهم بتعزيز صدارتهم للمجموعة الثامنة بـ11 نقطة، ثم زيمبابوي في الصف الثاني (8ن)، فيما تأتي بوتسوانا وزامبيا في المركزين الثالث والرابع بـ4 نقاط لكل منهما.

تحكيم بوركينابي

عينت لجنة التحكيم التابعة للكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم (كاف)، طاقم تحكيم من بوركينافاسو، لإدارة المباراة التي سيستقبل فيها المنتخب الوطني نظيره البوتسواني، غدا الإثنين بأرضية ملعب "مصطفى تشاكر" في البليدة، ضمن الجولة السادسة والأخيرة من مباريات المجموعة الثامنة من التصفيات المؤهلة لكأس إفريقيا للأمم، المزمع إقامتها بالكامرون في 2022. سيقود المباراة الحكم الرئيسي جون واتارا من بوركينا فاسو، بمساعدة مواطنيه سيدو تياما وحبيب جوديكايل سانو، فيما سيكون فانسان كابوري حكما رابعا، وقد اختير التونسي بوسيري بوجلال مراقبا للمباراة.