«سي.أس.سي” تقهر بارادو وخودة أكبر الفائزين
  • القراءات: 235
ع. إسماعيل ع. إسماعيل

الفوز أعاد الحديث عن ”البوديوم”

«سي.أس.سي” تقهر بارادو وخودة أكبر الفائزين

أنهى شباب بلوزداد عملية الميركاتو من خلال تدعيم فريقه بثلاثة لاعبين جدد، وهم المدافع زيرارة وغانم وسويبح الذين قدموا، على التوالي، من أهلي برج بوعريريج وشبيبة بجاية ومولودية وهران. وانتظرت إدارة النادي إلى غاية الخميس الفارط، لتحقيق هذه العملية، التي كانت محل متابعة من أنصار الفريق، الراغبين في رؤية تعداد تشكيلتهم يستفيد من تدعيم قوي وملء الضعف الذي كان حاصلا في بعض مناصبه؛ ما تسبّب في بعض التعثرات في المنافسة.

إذا كان المدرب الجديد لشباب بلوزداد فرانك دوما لعب دورا كبيرا في قيام اللاعب زيرارة باختيار ألوان الشباب، فإنه تأسف، بالمقابل، لعدم تمكنه من جلب مهاجم أهلي برج بوعريريج بلعميري، الذي رفضت إدارة النادي البلوزدادي الاستجابة لبعض شروطه، لا سيما تلك المتعلقة بالراتب، لكن دوما يعتقد أن مسيري فريقه أحسنوا الاختيار في الميركاتو، ولا بد عليه أن يتعامل مع التعداد الموجود بين يديه. ويكفيه أن هذا الأخير يسمح له باختيار التشكيلة الأساسية المناسبة لكل مباراة في البطولة، وما عليه إلا فرض طريقة عمله التي تليق بلاعبيه، لاسيما أنه سبق له الإشادة بمستوى تعداد شباب بلوزداد، وبالأجواء الممتازة السائدة في النادي.

وقدِم المدرب الفرنسي على شباب بلوزداد في مرحلة يتواجد فيها فريقه الجديد في المركز الأول ضمن البطولة. والحفاظ على هذه المكانة يُعد بالنسبة له تحديا كبيرا، يتعيّن النجاح فيه مهما كلّفه الثمن، لاسيما أن مروره على شبيبة القبائل وأهلي برج بوعريريج لم يكن مفلحا، حيث لم يذهب بعيدا مع هذين الناديين، لذلك تجربته الجديدة مع شباب بلوزداد ستبيّن مدى قدرته على فرض نفسه كمدرب له مستوى جيد ينال ثقة الجمهور البلوزدادي. 

ومعلوم أن شباب بلوزداد يتواجد في تونس؛ حيث يجري تربصا بالمركب الرياضي قامارث تحت قيادة مدربه فرانك دوما، الذي التحق في بداية التربص، وباشر العمل مع لاعبيه فور وصوله إلى عين المكان.

فريق بلوزداد لعب مبارتين وديتين، تعادل فيهما، على التوالي، ضد نادي بن عروس (0 0) والنادي الصفاقسي (1 1)، ومباراة ثالثة فاز فيها على خصمه نادي بئر مشيرقة بنتيجة عريضة (4 1). ومكّن ذلك مدربه الجديد من الوقوف عن قرب، على الإمكانيات الفنية والبدنية لعناصر تشكيلته الجديدة بعدما عمد إلى إشراك جميع لاعبي الفريق في اللقاءين المذكورين باستثناء العناصر التي تعاني من الإصابات والإرهاق، على غرار خالد بوسليو وسمير عيبود وإسلام بن ضيف الموجودين تحت إشراف الطاقم الطبي، والحارس مرباح قايا ونساخ وبولخوة وخالي وأمير سعيود، الذين عمد المدرب إلى تغييبهم عن هذا الموعد الودي؛ من أجل الحفاظ على رشاقتهم البدنية بعدما لاحظ عليهم التعب في الحصص التدريبية

العدد 7216
26 سبتمبر 2020

العدد 7216