90% من طالبي منحة البطالة حدّدت مواعيد استقبالهم
وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، يوسف شرفة
  • القراءات: 235
ش. ت ش. ت

قدر عددهم بـ 1,6 مليون مسجل منذ فيفري

90% من طالبي منحة البطالة حدّدت مواعيد استقبالهم

ذكر وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، يوسف شرفة، أن 90% من طالبي الاستفادة من منحة البطالة الذين سجلوا منذ 24 فيفري الماضي، والمقدر عددهم بـ 1,6 مليون شخص، تم تحديد مواعيد استقبالهم على مستوى الوكالات، مؤكدا أن عدد المستفيدين من هذه المنحة بلغ مليون و150 ألف مستفيد. وأضاف شرفة خلال لقاء ضم مدراء التشغيل ومفتشي العمل الولائيين ورؤساء الفروع المخصّص لتقييم ما أنجز في مجال الإدماج المهني والاجتماعي وعملية منحة البطالة على المستوى المحلي والمركزي طيلة الثلاثي الأول من السنة الجارية، أن معالجة ملفات طالبي منحة البطالة يسمح بالتعرف على المخزون المهني الذي تتوفر عليه الجزائر وكيفية توفير المناصب.

واعتبر  الوزير، أن نجاح العملية يتطلب بذل جهد أكبر مستقبلا من أجل الحصول على رؤية أكثر وضوحا. وأكد على ضرورة توفير المعطيات المتعلقة بمجال الشغل محليا بهدف تسطير ورقة عمل شفافة تخص إنشاء مناصب شغل أو تجديدها، إلى جانب إتمام ملف الإدماج المهني سواء في الإدارة أو القطاع الاقتصادي العام والخاص قبل نهاية السنة الجارية. وقال بخصوص الإدماج المهني في الإدارة والقطاع الاقتصادي، إن قطاع التشغيل التزم بمرافقة عملية توحيد كل الأجهزة لإنشاء مؤسسات ووضع نصوص تطبيقية خاصة بوكالة دعم وتشغيل الشباب والوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر في جهاز تشغيل واحد بهدف توحيد الجهود. وذكر شرفة بما تحقق في مجال التشغيل عبر ولايات الجنوب، داعيا المديرين الولائيين إلى التزام الشفافية في معالجة الملفات، مشيرا إلى أن تشغيل أي عامل  أجنبي لا يتم  إلا بعد إجراء تحقيق معمّق.

وبخصوص مصير أجهزة الإدماج المهني والاجتماعي، أشار الوزير إلى ضرورة التفكير في كيفية طي ملف جهاز إدماج المعنيين بجهاز المساعدة على الإدماج المهني نهائيا هذه السنة بدل 2023 كما كان مسطرا له في البداية. وبشأن جهاز المساعدة على الإدماج الاجتماعي الذي كان تحت وصاية وزارة التضامن الوطني قبل إلحاقه بوزارة العمل بهدف القضاء على مناصب الشغل الهشة، قال الوزير شرفة، إحصاء 180 ألف مسجل كان من المفروض إدماجهم قبل نهاية السنة، وقد تقرّر تقليص هذه المدة بوضع نظام يهدف إلى توفير مناصب شغل.