لا اكتظاظ بالأقسام .. ورهان الإنجليزية حققناه
  • القراءات: 162
م. ي م. ي

أشرف على انطلاق السنة الدراسية من ولاية جانت .. بلعابد:

لا اكتظاظ بالأقسام .. ورهان الإنجليزية حققناه

❊استحداث منصب مفتش في اللغة الإنجليزية بالابتدائي

أشرف وزير التربية الوطنية، عبد الحكيم بلعابد، أمس، بالمدرسة الابتدائية، لالا فاطمة نسومر، بولاية جانت على الافتتاح الرسمي للسنة الدراسية 2022 ــ 2023، حيث أكد أن مشكلة اكتظاظ أقسام التدريس متحكم فيها وأن تحدي تدريس اللغة الإنجليزية بالطور الابتدائي، سيتم رفعه من طرف السلطات العمومية الجزائرية.

وشارك الوزير بأحد أقسام مدرسة "لالا فاطمة نسومر"، التلاميذ درسا نموذجيا حول المحيط والبيئة وأهمية الحفاظ على هذا المجال الحيوي في الحياة اليومية للفرد والمجتمع، تحت شعار: "دخول مدرسي في محيط نظيف".

وتحصي ولاية جانت 7265 تلميذ موزعين على 39 مؤسسة تربوية بمعدل يتراوح ما بين 19 و25 تلميذا في الفوج الواحد في الأطوار التعليمية الثلاثة.

وعاين الوزير الأقسام المجهزة باللوحات الرقمية لسنوات الثالثة والرابعة والخامسة ابتدائي وحضر جزءا من فعاليات الدرس الأول في مادة اللغة الانجليزية للسنة الثالثة ابتدائي.

وأكد الوزير، بالمناسبة، أن مشكلة اكتظاظ الأقسام "تم حلها بالإمكانيات المتاحة"، مشددا القول إن حقيقة هذا الموضوع "ليس بالحدة المتداولة".

وتابع الوزير بقوله "سترون بأن مشكل الاكتظاظ متحكم فيه وجميع أبنائنا سيلتحقون بمقاعد الدراسة ولن يتخلف منهم أي تلميذ"، مبرزا أن الاكتظاظ "نسبي ويعاني منه عدد قليل جدا من المؤسسات التربوية".

وأضاف بأنه تم معالجة بعض حالات الاكتظاظ بـ"التعاون مع الولاة واللجوء إلى مؤسسات أخرى باستعمال مرافقها المجاورة".

وبخصوص منحة 5000 دينار كشف وزير التربية الوطنية، أن نسبة الاستفادة منها بلغت 80 بالمائة.

وبعد أن أشار إلى أن "بعض المؤسسات عانت من الاكتظاظ بسبب تناقص وتيرة الإنجازات بسبب تداعيات وباء كورونا"، كشف السيد بلعابد، "استلام 413 مؤسسة تعليمية قاعدية" بمناسبة الدخول الدراسي إلى جانب "إنشاء 1597 قسم توسعة".

اعتماد اللغة الإنجليزية في الطور الابتدائي تحد رفعته الدولة

وأكد وزير التربية الوطنية، من جهة أخرى، أن اعتماد اللغة الإنجليزية في السنة الثالثة، ابتدائي بداية من هذه السنة، هو تحد رفعته الدولة الجزائرية لتمكين التلاميذ من اكتساب هذه اللغة.  وأوضح الوزير أن القطاع "كان في الموعد، بتوفير كل الإمكانيات البشرية والمادية لرفع تحدي اعتماد هذه اللغة مع توفير التأطير البشري لتدريسها إلى جانب توفير الكتاب المدرسي، على مستوى كل المؤسسات التربوية عبر الوطن".

ودعا وزير التربية كل الفاعلين في القطاع إلى بذل مزيد من الجهد لرفع تحدي تدريس اللغة الانجليزية"، وفي مقدمتهم الأستاذ لكونه الأقرب من التلميذ الذي يعد يبقى ــ كما قال ـــ "أمانة في أعناقنا".

وكشف بلعابد من ولاية تيميمون خلال وقوفه على انطلاق الموسم الدراسي، أن أساتذة اللغة الإنجليزية تلقوا تكوينهم مع توفير وثائق عبر المنصة الرقمية تساعدهم في تدريسها، كاشفا عن استحداث منصب مفتش في اللغة الإنجليزية بالابتدائي كما هو معمول به في الطورين المتوسط والثانوي إلى جانب  استفادة اكثر  من 20 ألف مدرسة من كتاب الانجليزية ، تنفيدا لتعليمات رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون.