شراكتنا مع الجزائر حدث تاريخي
رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون- نائب الوزير الأول وزيرة خارجية سلوفينيا كانيا فايون
  • القراءات: 511
 أســامــة. ب أســامــة. ب

بعد استقبالها من قبل رئيس الجمهورية.. وزيرة خارجية سلوفينيا :

شراكتنا مع الجزائر حدث تاريخي

❊ كانيــــا فايـــــون: نفكــــر فعليـــا في التـــواجـــد بالجـــزائـــر عــــبر استثــــمارات كــــــبرى

استقبل رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، الثلاثاء، نائب الوزير الأول وزيرة خارجية سلوفينيا كانيا فايون، التي وصفت استقبالها وتواجدها بالجزائر باليوم التاريخي، مؤكدة رغبة بلادها في توطين عدد من الاستثمارات بالجزائر، مؤكدة عمق الشراكة بين البلدين. وقالت وزيرة خارجية سلوفينيا بعد استقبالها من قبل رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، أنا سعيدة وجد محظوظة بتواجدي في الجزائر"، ووصفت اتفاق توريد بلدها بالغاز باليوم التاريخي، بموجب عق دشراكة سيربط "سوناطراك" بالشركة السلوفانية "جيوبلين"،يمتد لثلاث سنوات قادمة.

ووصفت الوزيرة الشراكة الجديدة مع الجزائر بالخطوة الهامة والتاريخية، وقالت تحدث مع السيد الرئيس عن عمق الشراكة بين البلدين، كما أعربت له عن التفكير فعليا في الاستثمار بالجزائر، وقالت إن مجالات وفرص التعاون كثيرة بين البلدين.  وحسب بيان رئاسة الجمهورية، فقد استقبل رئيس الجمهورية، نائب الوزير الأول وزير الشؤون الخارجية لجمهورية سلوفينيا كانيا فايون.  وجرى بمقر رئاسة الجمهورية حضره وزير الشؤون الخارجية رمطان لعمامرة ومدير ديوان رئاسة الجمهورية عبد العزيز خلف ووزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب. يضيف البيان.

من جانبه، استقبل وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب، الثلاثاء، وزير البنية التحتية السلوفيني، حيث أشرف على مراسم التوقيع على عقد لتزويد سلوفينيا بالغاز الطبيعي. وتأتي هذه الزيارة، حسب ما أفاده بيان لوزارة الطاقة، في وقت تعرف فيه العلاقات الثنائية بين البلدين دفعا جديدا بهدف تطوير هذه العلاقات في جميع المجالات والذي تُرجم من خلال تبادل الزيارات بين البلدين والتوقيع على أول اتفاق لتشكيل لجنة مشتركة للتعاون في سبتمبر 2022 بين الجزائر وسلوفينيا. وجرت هذه اللقاءات بحضور وزير الشؤون الخارجية رمطان لعمامرة، ووزيرة الشؤون الخارجية السلوفينية، تانيا فايون، وكذا حضور الرئيس المدير العام لمجمّع سوناطراك ووفدي البلدين.وأشار وزير الطاقة إلى أن العلاقات بين البلدين في مجال الطاقة ولاسيما في مجال التزويد بالغاز الطبيعي تعود إلى فترة التسعينات، حيث عملت سوناطراك على تزويد السوق السلوفينية بالغاز الطبيعي بموجب عقود ربطتها بشركة جيوبلين الى غاية 2012".  يوضح المصدر ذاته.

وعلى هامش هذه اللقاءات، وفي إطار استئناف العلاقات التجارية بين سوناطراك وجيوبلين، أشرف عرقاب على مراسم التوقيع على عقد جديد لتزويد السوق السلوفينية بالغاز الطبيعي، عبر خط أنابيب الغاز الذي يربط الجزائر بإيطاليا، لمدة ثلاث سنوات، بكمية تعادل حوالي ثلث الاستهلاك السنوي لسلوفينيا. كما أكد عرقاب، خلال مراسم التوقيع، على ضرورة توسيع علاقات التعاون إلى مجالات أخرى كالاستكشاف والتنقيب عن المحروقات، المناجم، الكهرباء والطاقات الجديدة والمتجددة، في ظل وجود أرضية خصبة وتوفر مناخ ملائم لتحقيق ذلك، ولاسيما مع قانون الاستثمار وقانون المحروقات الجديدين اللذان يفتحان آفاقا واعدة للشراكة والتعاون بين البلدين في العديد من المجالات.