عطاف سلّمه رسالة خطية من الرئيس تبون.. سلطان عمان:

دور محوري للجزائر بمجلس الأمن

دور محوري للجزائر بمجلس الأمن
جلالة السلطان هيثم بن طارق سلطان عمان - وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، السيد أحمد عطاف
  • القراءات: 678
ق. س ق. س

❊ الجزائر تدافع عن مصالح الأمة العربية وتنصر قضيتها المركزية

استقبل وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، السيد أحمد عطاف، أمس، بمسقط عاصمة سلطنة عمان الشقيقة، من قبل جلالة السلطان هيثم بن طارق، حيث سلمه الرسالة الخطية التي وجهها إليه رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، مقرونة بتحياته الأخوية وتمنياته الخالصة بدوام التقدم والنماء لسلطنة عمان وشعبها الشقيق، وفق ما أفاد به بيان للوزارة.

شكّل اللقاء فرصة لاستعراض العلاقات الجزائرية-العمانية وما يطبعها من تميز في مختلف أبعادها السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وكذا آفاق تعزيزها وتوطيدها في ظل ما تحظى به من عناية خاصة من لدن قائدي البلدين الشقيقين وفي أفق الاستحقاقات الثنائية المقبلة.كما تم خلال ذات اللقاء، وفق البيان، تبادل الرؤى والتحاليل حول تطوّرات الأوضاع على الساحة العربية، وبالخصوص ما يتعلق بالقضية الفلسطينية، إلى جانب المستجدات في منطقة الساحل الصحراوي.

وفي الختام، حمل جلالة السلطان هيثم بن طارق السيد عطاف، نقل تحياته وتقديره لرئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، مثنيا بصفة خاصة على الدور المحوري الذي تضطلع به الجزائر في مجلس الأمن الأممي تحت قيادة السيد الرئيس تبون دفاعا عن مصالح الأمة العربية ونصرة لقضيتها المركزية، القضية الفلسطينية.