أكد دعم الجزائر للعمل العربي المشترك.. بوغالي :

دعم الجزائر لفلسطين ثابت وغير مشروط ومستمر تاريخيا

دعم الجزائر لفلسطين ثابت وغير مشروط ومستمر تاريخيا
رئيس المجلس الشعبي الوطني، ابراهيم بوغالي- رئيس المجلس الوطني الفلسطيني، روحي فتوح
  • القراءات: 598
كمال. ي كمال. ي

جدّد رئيس المجلس الشعبي الوطني، ابراهيم بوغالي، خلال استقباله أمس، رئيس المجلس الوطني الفلسطيني، روحي فتوح، والوفد المرافق له موقف الجزائر "الثابت واللامشروط والمستمر تاريخيا" تجاه القضية الفلسطينية، وحرصها على مساندة الشعب الفلسطيني في كفاحه المشروع، مشيرا إلى أن إحدى أبرز صور هذا الدعم تجسدت في توقيع الفصائل الفلسطينية على "إعلان الجزائر" التاريخي في أكتوبر 2022 للمّ الشمل والمصالحة الفلسطينية. 

حسب بيان المجلس الشعبي الوطني فقد أشاد كلا من رئيس المجلس الشعبي الوطني، ابراهيم بوغالي، ورئيس المجلس الوطني الفلسطيني، روحي فتوح خلال اللقاء الذي جرى بمقر المجلس، بجودة العلاقات الصلبة والقوية التي تربط البلدين الشقيقين. وأكدا ضرورة العمل لإيجاد مزيد من الآليات والسبل لترقيتها إلى أعلى المستويات.

وفي كلمته الترحيبية، جدّد بوغالي التذكير بالموقف الجزائري "الثابت واللامشروط والمستمر تاريخيا" تجاه القضية الفلسطينية، وحرصها على مساندة الشعب الفلسطيني في كفاحه المشروع، والتي تجسّدت إحدى صورها في توقيع الفصائل الفلسطينية على "إعلان الجزائر" التاريخي في أكتوبر 2022 للمّ الشمل والمصالحة الفلسطينية. كما ثمّن إحياء هيئة الأمم المتحدة للذكرى 75 للنكبة الفلسطينية وأشاد بمخرجات القمة العربية 32 التي توجت بـ«إعلان جدة" الذي حث على تتمة تنفيذ ورقة طريق "إعلان الجزائر" المصادق عليه في قمة الجزائر في نوفمبر الفارط وأكد مركزية القضية الفلسطينية وكذا عودة سوريا إلى الجامعة العربية.

وجدد بوغالي، حرص الجزائر على دعم كل ما من شأنه تعزيز العمل العربي المشترك واحترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية، مؤكدا في ذات السياق، استعداد الجزائر لتسخير كل جهودها من أجل حشد الدعم اللازم كي تنال دولة فلسطين العضوية الكاملة في هيئة الأمم المتحدة.

من جهته، عبر السيد فتوح عن امتنانه للدعم الذي تقدمه الجزائر شعبا وحكومة لدولة فلسطين، كما حيا حرص رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، على رعايته إحياء الذكرى 75 للنكبة الفلسطينية، والتي وصفها بالناجحة على كل المستويات. وأعرب ضيف الجزائر عن أمله في استكمال تنفيذ وثيقة لم الشمل الفلسطيني، شاكرا بالمناسبة جهود نواب المجلس الشعبي الوطني، "الذين لا يفوتون الفرصة للدفاع عن القضية الفلسطينية في كل المحافل سواء كانت إقليمية أم دولية".