جاهزون لإنجاح ألعاب المتوسط بوهران
وزير الاتصال محمد بوسليماني
  • القراءات: 227
وهران: رضوان. ق وهران: رضوان. ق

دشّن المركز الدولي للصحافة.. وزير الاتصال:

جاهزون لإنجاح ألعاب المتوسط بوهران

فرصة لإبراز الصورة الحقيقية للجزائر الجديدة وإنجازاتها

أكد وزير الاتصال محمد بوسليماني، أمس، جاهزية قطاع الاتصال لمرافقة الحدث المتوسطي وإنجاح الدورة 19 للألعاب بوهران والتي لم يدخر رئيس الجمهورية أي جهد لإنجاح الألعاب المتوسطية وإجرائها في الظروف التي تليق بمكانة الجزائر ودورها الرائد في نشر قيم السلم والتسامح وبناء جسور التقارب والتعاون بين الشعوب. وزير الاتصال الذي نزل بوهران، زار بالمناسبة المركز الدولي للصحافة بفندق "المريديان" والذي أكد بأنه هيكل هام لإنجاح الألعاب المتوسطية بوهران. وأبرز الوزير خلال زيارته لمختلف المنشآت المتعلقة بمركز الصحافة بأن قطاع الاتصال على جاهزية لمرافقة الألعاب الثانية التي تقام بالجزائر بعد ألعاب سنة 1975.

بوسليماني نوّه بدور الصحافة الوطنية في الألعاب وقال: "إن الصحافة الوطنية واعية بدورها ومسؤوليتها للترويج للألعاب المتوسطية بوهران ومن خلالها للجزائر ولمواقفها المشرفة وإنجازاتها"، وأبرز الوزير بأن "ألعاب المتوسط فرصة ثمينة للصحافة الوطنية والأجنبية المعتمدة لإبراز الصورة الحقيقية للجزائر الجديدة عبر مختلف وسائل الإعلام". كما أكد الوزير على أهمية استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة من طرف الصحافيين: "مؤسسات الإعلام معنية بحسن توظيف التكنولوجية الحديثة لتسليط الضوء على المكاسب المحققة بمناسبة ألعاب المتوسط بوهران والمنشآت والهياكل المنجزة".

وفي رده على سؤال حول جهود الوزارة في إنجاح استقبال الصحافيين الأجانب، أكد الوزير بأن الجهود مبذولة ضمن نشاط الوزارة، ومن المتوقع أن يبلغ عدد الصحافيين المعتمدين لتغطية الحدث نحو 1500 صحافي. كما زار الوزير المركز الدولي للصحافة الذي أنجز بمناسبة الألعاب والذي يضم 120 جهاز إعلام آلي بقوة تدفق للأنترنيت تقدر بـ 200 ميغابيت  وكذا بـ5 بلاطوهات لشاشات التلفزيون وقاعة للمحاضرات وقاعة للندوات الصحفية و6 بلاطوهات للإذاعات فضلا عن شاشة عملاقة لنقل جميع المنافسات على المباشر وتمكين الصحافيين من متابعة الأحداث الرياضية بشكل آني.