بفضل البرامج الاستثمارية المحققة.. عرقاب:

توقرت تتجه لتصبح رائدة وطنيا في إنتاج الطاقة الكهربائية

توقرت تتجه لتصبح رائدة وطنيا في إنتاج الطاقة الكهربائية
وزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب
  • القراءات: 287
ع. ح ع. ح

أكد وزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب، أمس، أن ولاية توقرت تتجه لتصبح من الولايات الرائدة وطنيا في إنتاج الطاقة الكهربائية".

أوضح عرقاب في تصريح صحفي في إطار زيارة عمل التي يقوم بها إلى الولاية أن ولاية توقرت تجه لتصبح من الولايات الرائدة وطنيا في إنتاج الطاقة الكهربائية بفضل جملة البرامج الاستثمارية المحققة والتي يجري تجسيدها في قطاع الطاقة الكهربائية بالولاية لاسيما منها البرنامج التطويري لمجمع سونلغاز الذي يشمل إنجاز عدة مراكز تحويل كهربائية، مما سيسمح برفع الاستطاعة الإجمالية للطاقة الكهربائية بالولاية إلى أكثر من 3000 ميغاواط إلى آفاق 2026 و2027’’.

وأشار الوزير إلى أن ولاية توقرت توفر حاليا إجمالي 1100 ميغاواط من الطاقة الكهربائية والتي تلبي الاحتياجات المحلية بشكل كاف، حيث بلغت كمية الطاقة الكهربائية المستهلكة خلال الصائفة الماضية 670 ميغاواط وهو ما يعكس حجم الاكتفاء الذي حققته هذه الولاية الفتية من الطاقة رغم التوسع العمراني والصناعي.

ولدى اطلاعه على عرض حول قطاعه بالولاية أبدى الوزير ارتياحه بالحركية التصاعدية في النشاط الطاقوي بهذه الولاية الفتية التي تصل بها نسبة التغطية بالكهرباء 97 بالمائة بينما تبلغ نسبة الربط بالغاز الطبيعي 84 بالمائة.

وتسجل ولاية توقرت حاليا تجسيد 154 عملية ربط بالكهرباء والغاز لفائدة 9.401 وحدة سكنية بمختلف الصيغ عبر مختلف بلديات الولاية، حيث تم إنجاز ما طوله 360 كلم من الشبكة الكهربائية و الغازية ضمن 306 عملية في إطار البرنامج الاستثماري للشركة الذي شرعت في تجسيده منذ 2022.

وأشرف وزير الطاقة الذي يرافقه في هذه الزيارة كل من الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك، رشيد حشيشي والرئيس المدير العام لمجمع سونلغاز، مراد عجال والرئيس المدير العام لشركة نفطال، جمال شردود ورئيس سلطة ضبط المحروقات، رشيد نديل و إطارات من الوزارة على وضع حجر الأساس لمشروع إنجاز محطة كهروضوئية بقدرة 150 ميغاواط.