تكليف "سونلغاز" بتزويد المواطنين مجانا بأجهزة الإنذار
رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون
  • القراءات: 427
محمد . ب محمد . ب

مجلس الوزراء يقرّ إجراءات للتصدي لظاهرة الاختناق بغاز الكربون

تكليف "سونلغاز" بتزويد المواطنين مجانا بأجهزة الإنذار

إدراج إلزامية وضع أنظمة الإنذار في دفتر شروط بناء المشاريع السكنية

منع تعديل أنظمة التدفئة وأنابيب الغاز بعد تسلّم السكنات

فتح مخابر تابعة لسونلغاز لمراقبة التجهيزات الأكثر تسبّبا في الحوادث المنزلية

❊ المصادقة على مشروع قانون الوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية

قرّر مجلس الوزراء في اجتماعه، أمس، برئاسة السيد عبد المجيد تبون رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني، تكليف شركة سونلغاز بتزويد بيوت المواطنين مجانا بأجهزة إنذار ضد تسرّبات غاز أحادي أكسيد الكربون، مشدّدا على وجوب تضمن دفتر شروط بناء المشاريع السكنية قيد الإنجاز هذا النوع من الأنظمة، مع منع أي تعديل على أنظمة التدفئة وأنابيب الغاز ومصادر الطاقة بعد تسلّم السكنات.

بعد استعراضه حصيلة نشاط الحكومة للأسبوعين الأخيرين، وعرض محتوى جدول أعمال الاجتماع الذي تناول مشروعي قانونين، يتعلق الأول بالوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية وقمع استعمالهما والاتجار غير المشروع بهما، والثاني بكيفيات منح العقار الاقتصادي التابع للأملاك الخاصة للدولة والموجّه لإنجاز مشاريع استثمارية، بالإضافة إلى عرض حول الإجراءات العملية للحد من ظاهرة الاختناق بالغازات المحترقة (أحادي أكسيد الكربون) داخل المنازل، أسدى رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون أوامر وتعليمات للحكومة، شملت إجراءات عملية للحد من ظاهرة الاختناق بالغازات المحترقة حفاظا على أرواح المواطنين، حيث قرّر مجلس الوزراء ابتداء من اجتماعه، أمس، تكليف شركة سونلغاز بتزويد بيوت المواطنين مجانا بأجهزة إنذار (صوتية ومرئية) ضد تسرّبات غاز أحادي أكسيد الكربون، فضلا عن إدراج بند أساسي ضمن دفتر الشروط الخاص ببناء المشاريع السكنية قيد الإنجاز، بكل صيغها، يتعلق بوضع هذا النوع من الأنظمة في السكنات بشكل إلزامي.

كما أمر رئيس الجمهورية بالتنسيق بين وزارات التجارة والصناعة والمؤسسات الناشئة من جهة، لإعداد قانون جديد يتضمن إنشاء مخابر للتقييس ومراقبة الأمان في كل المجالات، والتنسيق بين وزارت التعليم العالي والصناعة والمؤسسات الناشئة، من جهة أخرى، لتوظيف الباحثين والمختصين بهذه المخابر الجديدة. وشملت التوجيهات التي أسداها الرئيس تبون للحكومة في هذا المجال أيضا، إعداد نصوص قانونية صارمة تمنع المساس بأنظمة التدفئة وأنابيب الغاز ومصادر الطاقة التي تزوّد السكنات، فضلا عن منع كل عمليات تعديل هذه الأنظمة بعد تسلّم السكنات. وحرصا على توفر معايير السلامة والأمن في التجهيزات الكهرومنزلية المستعملة من قبل الجزائريين، أمر الرئيس بفتح مخابر للمراقبة التقنية والنوعية عبر كامل التراب الوطني، تكون تابعة لشركة سونلغاز وتختص بمراقبة الأدوات الكهرومنزلية الأكثر تسبّبا في الحوادث المنزلية لاسيما المدفآت.

وحثّ السيد الرئيس في سياق متصل، على ضرورة تشجيع المصنعين المحليين، على تغطية طلب السوق المحلية من أجهزة وأنظمة التدفئة رفيعة النوعية والآمنة، بمرافقة تقنية عالية المستوى لتزويد كل السكنات قيد الإنجاز. من جانب آخر، ثمّن رئيس الجمهورية محتوى مشروع قانون الوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية وقمع استعمالهما والاتجار غير المشروع بهما، لما جاء فيه من إجراءات تحصن المجتمع من هذه الآفة، حيث يصادق مجلس الوزراء على مشروع هذا القانون، بعد نهاية النقاش الذي دار حوله.

* محمد . ب


 

صدر في آخر عدد للجريدة الرسمية.. مرسوم رئاسي يعدّل الشبكة الاستدلالية لمرتبات الموظفين المتعاقدين

صدر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، مرسوما رئاسيا يعدّل الشبكة الاستدلالية لمرتبات الموظفين ونظام دفع الرواتب. وحسب المرسوم، سيكون التعديل في الشبكة الاستدلالية للموظفين عبر مرحلتين، الأولى في جانفي 2023 ثم في جانفي 2024. كما صدر أيضا مرسوم رئاسي يعدل الشبكة الاستدلالية لمرتبات الموظفين المتعاقدين، حيث سيعدل هذا المرسوم الرئاسي الجديد الشبكة الاستدلالية لمرتبات الموظفين المتعاقدين عبر مرحلتين، في جانفي 2023 ثم في جانفي 2024.

* ي. س