تقوية التعاون البيني لمواجهة التحديات الأمنية المشتركة
  • القراءات: 136
   ي.س    ي.س

الفريق أول شنقريحة يستقبل رئيس هيئة الأركان للقوات السودانية

تقوية التعاون البيني لمواجهة التحديات الأمنية المشتركة

أعرب رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق، أول السعيد شنقريحة، أمس، عن تطلعه للعمل على توطيد أواصر العلاقات التاريخية التي تربط بين الجزائر والسودان، لاسيما من خلال بعث نشاطات التعاون البيني الكفيل بالاستجابة لمتطلبات الوضع الراهن في المنطقة الإقليمية ورفع التحديات الأمنية المشتركة.

وعبر الفريق أول خلال استقباله بمقر أركان الجيش الوطني الشعبي رئيس هيئة الأركان للقوات المسلحة السودانية، الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين، الذي يقوم بزيارة عمل إلى الجزائر على رأس وفد عسكري هام، عن يقينه بأن ‘’التبادل المستمر للزيارات والاحتكاك بين القوات المسلحة لكلا البلدين سيزيدان من فرص بلورة وتحديد مجالات التعاون الثنائي ويسمحان بإعطائه الزخم المطلوب والبعد المرجو”.

وأوضح بيان لوزارة الدفاع الوطني أن “مراسم الاستقبال استهلت بتحية العلم الوطني وتقديم التحية العسكرية للضيف من طرف تشكيلات من مختلف قوات الجيش الوطني الشعبي”. وبالمناسبة، ألقى الفريق أول السعيد شنقريحة كلمة رحّب في بدايتها بالوفد الزائر، مؤكدا أن هذه الزيارة “ستشكل دون شك فرصة للطرفين لتبادل وجهات النظر حول الوضع السائد في الساحة الدولية عموما وفي القارة الإفريقية على وجه الخصوص”.

وقد تطرّق الطرفان خلال اللقاء الذي حضره كل من الأمين العام لوزارة الدفاع الوطني وقادة القوات ورؤساء الدوائر ومديرين مركزيين من أركان الجيش الوطني الشعبي ووزارة الدفاع الوطني وكذا سفيرة السودان بالجزائر وأعضاء الوفد العسكري السوداني إلى “السياق الأمني الإقليمي”، حيث أكدا على ضرورة “تنسيق الجهود من أجل رفع التحديات الأمنية المعترضة، فضلا عن إيجاد السبل الكفيلة بتعزيز علاقات التعاون بين البلدين، كما تبادلا وجهات النظر حول المسائل ذات الاهتمام المشترك”.

وتبادل الطرفان في ختام اللقاء هدايا رمزية، ليوقّع بعدها الفريق أول ركن محمـد عثمان الحسين على السجل الذهبي لأركان الجيش الوطني الشعبي، وفق بيان وزارة الدفاع الوطني.