إجراء التقييمات الكتابية على مدار ثلاثة أيام

امتحان تقييم المكتسبات الأحد المقبل

امتحان تقييم المكتسبات الأحد المقبل
  • القراءات: 2160
ايمان بلعمري ايمان بلعمري

❊ تسليم المواضيع لمديري المدارس قبل إجراء الامتحان بيوم

يجتاز تلاميذ الخامسة ابتدائي بداية من الأحد المقبل وعلى مدار ثلاثة أيام امتحان تقييم المكتسبات بعنوان السنة الدراسية 2023-2024، في صيغته المعدلة في الشكل مع الحفاظ على المضمون.

يجري تلاميذ السنة الخامسة ابتدائي التقييمات الكتابية أيام 12 و13 و14 ماي الجاري، حيث يُنظم تقييمان اثنان في كل يوم، على أن تبقى الدراسة بشكل عادي لكل الأقسام في المستويات الأخرى.

تتم إجابة التلاميذ في الاختبارات الكتابية المشتركة على أوراق مزدوجة عادية، بعد إعلامهم  بالأدوات والوسائل الضرورية التي يحتاجونها لإجراء التقييمات الكتابية، فيما يكون مفتش المقاطعة للغة العربية المسؤول الأول على تنظيم الامتحان على مستوى المقاطعة التفتيشية التي يشرف عليها، بالتنسيق مع مفتش اللغة الأمازيغية ومفتش اللغة الفرنسية ومديري المدارس الابتدائية التابعة للمقاطعة، تحت المسؤولية الكاملة لمدير التربية، ويشرف على الإجراء مدير المدرسة الابتدائية.

وضمانا لمصداقية التقييمات تم إعداد مواضيع التقييمات الكتابية بالاشتراك بين مجموعة من المقاطعات التفتيشية المتجاورة، وتولى إعداد المواضيع المشتركة ونماذج التصحيح وسلالم التقدير، مفتشو اللغة العربية واللغة الأمازيغية واللغة الفرنسية، بإشراك أساتذة من مقاطعاتهم.

وتنفيذا لتعليمات الوصاية، تم إعداد مواضيع التقييمات الكتابية المشتركة في الفترة ما ببن 7  و18 أفريل المنصرم، فيما تم طبع المواضيع خلال الفترة الممتدة من 7 أفريل إلى 2 ماي المنصرم، وتولى مديرو التربية تعيين مؤسسات التربية والتعليم المكلفة بطبع المواضيع، بعدها يسلم مفتش المقاطعة أظرفة مواضيع التقييمات الكتابية المشتركة لجميع المواد إلى مديري المؤسسات لتبقى تحت مسؤوليتهم، وذلك قبل انطلاق الامتحان بيوم واحد أو يومين حسب منطقة تواجد هذه المدارس. واعتمدت مصالح الوزارة خلال هذه الدورة 4 صيغ لتقييم مكتسبات مرحلة التعليم الابتدائي، تتعلق بالاختبارات الكتابية وتخص اللغة العربية، التربية الإسلامية، الرياضيات التاريخ، اللغة الامازيغية، اللغة الفرنسية، وتكون هذه الاختبارات الكتابية مشتركة بين تلاميذ نفس المقاطعة البيداغوجية، أما الاختبارات الكتابية حسب الميدان، تخص مواد التربية العلمية والجغرافيا والتربية المدنية، حيث يتم تقييم الكفاءات المستهدفة في نهاية كل ميدان. وتخص الاختبارات الشفوية كفاءات فهم الخطاب والتواصل الشفوي في مواد اللغة العربية واللغة الأمازيغية واللغة الفرنسية، فيما تشمل الاختبارات الأدائية كفاءات الأداء القرائي في اللغة العربية واللغة الأمازيغية واللغة الفرنسية، وحسن الاستظهار والتلاوة، إضافة إلى السلوك والآداب في التربية الإسلامية وكفاءة تنفيذ التعليمات وإنجاز التنقلات الأساسية في التربية البدنية والرياضية.

تجدر الإشارة إلى أنه تم تقييم الكفاءات الشفوية والأدائية، للتلاميذ قبل 2 ماي  المنصرم خلال الفصل الثالث من خلال المتابعة المستمرة لأداء المتعلمين وتحكمهم في المعايير وفق أدلة تقييم المكتسبات الخاصة بكل مادة للسنة الدراسية 2024/2023. وتتلخص التعديلات البيداغوجية المدرجة على الامتحان، الذي شمل في صيغته المعدلة  كل المواد التعليمية المقرّرة في السنة الخامسة من التعليم الابتدائي، باستثناء مواد التربية الموسيقية والتربية التشكيلية، في اعتماد المتابعة المستمرة لتقييم الكفاءات الأدائية والشفوية، وتقليص ودمج بعض المعايير في بعض الكفاءات المعنية بالتقييم، إضافة إلى إدراج تقييم مادة التربية البدنية والرياضية. ويتطلب تنظيم امتحان تقييم مكتسبات التلاميذ في مرحلة التعليم الابتدائي، حسب المنشور المنظم للعملية التنسيق المحكم بين مختلف المتدخلين، والالتزام بآجال تنفيذ جميع العمليات بكل دقة وعلى هذا الأساس، دعت الوزارة إلى ضرورة عقد اجتماعات تنسيقية مع المعنيين بغية ضبط الجوانب التحضيرية والتنظيمية والمنهجية لكل المراحل المرتبطة بالامتحان.