الهوية الوطنية موضوع جائزة الرئيس للصحافة 2018
  • الوطن
  • قراءة 71 مرات
ق/و  ق/و

كعوان يؤكد أن يناير مكسب جديد للأمازيغية ويعلن:

الهوية الوطنية موضوع جائزة الرئيس للصحافة 2018

أعلن وزير الاتصال جمال كعوان، أن "الهوية الوطنية" ستكون موضوع الطبعة الرابعة لجائزة رئيس الجمهورية للصحفي المحترف 2018، موضحا أن اختيار هذا الموضوع يتزامن مع ترسيم رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة، 12 يناير من كل سنة عطلة مدفوعة الأجر.

وأكد السيد كعوان، أول أمس،  من غرداية التي أحيت مثل باقي ولايات الوطن مناسبة يناير، أن هذا الأخير الذي تم ترسيمه "يشكل حدثا وطنيا يمنح للبعد الأمازيغي مكانة هامة في الحياة الاجتماعية للجزائريين ".   

وقال خلال ندوة صحفية إن هذا الفعل "التاريخي" الذي أقره رئيس الجمهورية "يساهم بشكل حتمي في تعزيز تماسك الشعب الجزائري الذي وبعد دسترة الأمازيغية لغة وطنية رسمية تحصل على مكسب آخر للهوية."

وأشار إلى أن قطاع الاتصال ومن خلال وسائل الإعلام العمومي"كان مع الموعد مع الاحتفالات بيناير عبر كل التراب الوطني، بهدف ترقية هويتنا الأمازيغية وذلك منذ عدة سنوات"، مسجلا أنه "لأول مرة لم يمض الاحتفال بيناير دون اهتمام، ويعرف هذه السنة مشاركة واسعة للفاعلين الجمعويين وكافة الجزائريين الذين يرغبون في إحياء هذه المناسبة التقليدية العريقة" التي اعتبرها "موعدا مع التاريخ وفرصة ينبغي صونها ضمن النظرة المستنيرة لرئيس الجمهورية السيد عبد العزيز  بوتفليقة، الذي عمل دوما من أجل المصالحة".   

وضمن هذا المنظور دعا وزير الاتصال الصحافة الوطنية "بدون استثناء" إلى العمل من أجل تعزيز مرجعية الهوية الجزائرية وتقوية التماسك والإدماج الاجتماعي. وجدد على هامش إعطائه إشارة انطلاق أسبوع ثقافي للتراث الأمازيغي إحياء ليناير 2968 تحت شعار "يناير يجمعنا"، التأكيد على أن هذا العيد الوطني يعتبر تراثا مشتركا لكافة الجزائريين دون استثناء، مما "يتوجب تثمينه والمحافظة عليه".

في نفس السياق قال إنه "ينبغي على وسائل الإعلام الوطنية أن تؤدي دورا محوريا للمساهمة في تعزيز بعد الهوية تماشيا مع أحكام الدستور".

للاشارة استهل السيد كعوان، زيارته لغرداية بتفقد مقر الإذاعة الجهوية التي اطلع بها على دور هذه الوسيلة الإعلامية في تعزيز الهوية الوطنية والتماسك الاجتماعي بالمنطقة وتمكين جميع سكان الولاية من الوصول إلى المعلومة والنقاش الجواري.

وأشرف بساحة سوق غرداية العريقة على الافتتاح الرسمي للإحتفالات بالأسبوع الثقافي الأمازيغي لولاية غرداية، الذي يمتد من 11 إلى 16 يناير الجاري. ويتضمن برنامج هذه التظاهرة الثقافية باقة من الأنشطة التي تساهم فيها مختلف الجهات الفاعلة في المجتمع المدني المحلي بالتعاون مع مدير الثقافة بالولاية، كما نظمت عديد الأنشطة الثقافية و في تذوق الأطباق بساحة سوق غرداية وعلى مستوى عاصمة الولاية.  وتم بالمناسبة إلقاء قصائد في الشعر الأمازيغي تمحورت حول هذا التقليد العريق بحضور جموع غفيرة من متذوقي الشعر الأمازيغي، فضلا عن تنظيم معرض تضمن لوحات للرسم حول الأمازيغية.

وعاين الوزير مركز البث التلفزي والإذاعي الذي أعطى به إشارة انطلاق القناة الثانية (بالأمازيغية) على موجات "أف أم" لتمكين سكان المنطقة من التقاط هذه القناة الإذاعية بالأمازيغية.

العدد 6395
17 كانون2/يناير 2018

العدد 6395