الرئيس بوتفليقة يهنّئ الرئيسة والوزير الأول لجمهورية موريس
  • الوطن
  • قراءة 993 مرات
ق و ق و

بمناسبة العيد الوطني لبلادهما

الرئيس بوتفليقة يهنّئ الرئيسة والوزير الأول لجمهورية موريس

بعث رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، برقية تهنئة إلى رئيسة جمهورية موريس أمينة غوريب فاكيم، بمناسبة احتفال بلادها بعيدها الوطني، جدد لها فيها «تمام استعداده» للعمل معها سويا على تطوير وتوثيق روابط الصداقة والتعاون التي تجمع البلدين.

وكتب رئيس الجمهورية في برقية التهنئة: «يسعدني، بمناسبة الاحتفال بالعيد الوطني لبلادك، أن أتوجه إليك، باسم الجزائر شعبا وحكومة وأصالة عن نفسي، بأحر التهاني مقرونة بتمنياتي لك بموفور الصحة والسعادة، وبالرقي والازدهار لشعب موريس الشقيق».

وأضاف الرئيس بوتفليقة: «هذا، وأغتنم هذه السانحة السعيدة لأجدد لكم تمام استعدادي للعمل معك على تطوير وتوثيق روابط الصداقة والتعاون العريقة التي تجمع بلدينا، وعلى مواصلة جهودنا الرامية إلى تحقيق تطلعات الشعوب الإفريقية من سلم وتنمية ورفاه».

كما بعث رئيس الجمهورية ببرقية تهنئة إلى الوزير الأول لجمهورية موريس، برافيند كومار جوغنوث، وهذا  بمناسبة العيد الوطني لبلاده، أكد له فيها عزمه على العمل سويا من أجل تعزيز 

علاقات الصداقة والتضامن والتعاون التي تجمع البلدين.

وكتب الرئيس بوتفليقة في برقيته: «يطيب لي، وجمهورية موريس تحتفل بعيدها الوطني، أن أتوجه إليكم، باسم الجزائر شعبا وحكومة وأصالة عن نفسي، بأحر التهاني وأصدق تمنياتي لكم بموفور الصحة والسعادة وباطراد الرقي والازدهار لشعب موريس الشقيق».

وأضاف رئيس الدولة قائلا: «هذا، وأغتنم هذه المناسبة السعيدة لأؤكد لكم عزمي على العمل معكم على تعزيز علاقات الصداقة والتضامن والتعاون التي تجمع بلدينا وعلى ترقية تشاورنا حول المسائل الاقليمية والدولية محل اهتمامنا».

العدد 6523
18 حزيران/يونيو 2018

العدد 6523