الداخلية تفتح تحقيقا حول عودة العنف إلى الملاعب
  • الوطن
  • قراءة 214 مرات
ق.و ق.و

بعد الانزلاقات الأخيرة بقسنطينة ووهران

الداخلية تفتح تحقيقا حول عودة العنف إلى الملاعب

نصبت وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، لجنة تحقيق للنظر في أسباب عودة ظاهرة العنف إلى الملاعب وتحديد المسؤوليات واتخاذ الإجراءات والقرارات للحد منها.

وجاء هذا القرار بعد الأحداث المؤلمة التي عرفتها ميادين كرة القدم في الآونة الأخيرة وخاصة خلال المباراتين اللتين أجريتا بملعبي الشهيد حملاوي بقسنطينة والشهيد أحمد زبانة بوهران يوم الجمعة الماضي.

وحسب بيان الوزرة، ستقوم اللجنة بالنظر في أسباب هذه الانزلاقات الخطيرة وتحديد المسؤوليات واتخاذ الإجراءات والقرارات الصارمة للحد من هذه الظاهرة الغريبة عن مجتمعنا.

وكان لقاء شبيبة القبائل - مولودية الجزائر الذي شهد تأهل الشبيبة بضربات الترجيح في نصف نهائي كأس الجزائر، والذي نقله التلفزيون العمومي يوم الجمعة الفارط مباشرة من ملعب الشهيد حملاوي بقسنطينة، عرف أفعال همجية وأعمال شغب خطيرة في مدرجات الملعب خلال فترة الراحة بين الشوطين، ما دفع بالحكم سعيد عوينة إلى تأخير انطلاق الشوط الثاني.

وانطلقت المواجهات بين الأنصار قبل دقائق من نهاية المرحلة الأولى بسبب رمي الحجارة على منطقة مرمى حارس المولودية فريد شعال من طرف المناصرين.

كما عرف بدوره ملعب أحمد زبانة بوهران مشاهد عنف وهمجية، حيث قام بعض أنصار مولودية وهران باقتحام أرضية الملعب إثر توقيع الفريق الضيف شباب بلوزداد للهدف الثاني عند الدقيقة 78 في لقاء متأخر عن الجولة الـ25 من الرابطة المحترفة الأولى "موبيليس"، بالإضافة إلى رمي المقذوفات من المدرجات، ما دفع بالحكم لتوقيف اللقاء نهائيا قبل نهايته بـ 12 دقيقة.

العدد 6477
23 نيسان/أبريل 2018

العدد 6477