مؤشرات شراكة استراتيجية متعددة الأوجه
❊ م. مرشدي ❊ م. مرشدي

العلاقات الصينية - العربية

مؤشرات شراكة استراتيجية متعددة الأوجه

وقعت الصين والدول العربية بالعاصمة بكين على شهادة ميلاد "شراكة إستراتيجية للتعاون الشامل ضمن خطة مشتركة لضبط مستقبل العلاقة بين ثاني قوة اقتصادية في العالم ودول عربية تتوفر على كل مقومات الإقلاع الاقتصادي.

وقال الرئيس الصيني، شينغ جين بينغ، لدى إشرافه على انطلاق أشغال الندوة الوزارية الثامنة لمنتدى التعاون الصيني ـ العربي أن الشراكة الإستراتيجية بين بلاده ومختلف الدول العربية ستكون بمثابة لبنة أخرى للتعاون بين الجانبين والذي حقق نتائج وصفها بـ«الممتازة".

وهي القناعة التي أبداها وزراء الخارجية العرب المشاركين في فعاليات هذا المنتدى الذين ثمنوا هذه الخطوة العملية على طريق إعطاء دفع أقوى للعلاقات بين العملاق الصيني ومختلف الدول العربية والتي يمكن أن يكون لها مستقبل أكثر رفاه مما عليه الآن.

ويعقد هذا الاجتماع الوزاري تحت شعار تنمية مشتركة لـ«الحزام والطريق" وعصر جديد لتعزيز التعاون الجماعي الصيني ـ العربي إنجازات وآفاق لمنتدى التعاون بين الصين والدول العربية.

وبحث المجتمعون كيفية الدفع بمبادرة الحزام الاقتصادي لطريق الحرير وطريق الحرير البحري للقرن الـ21 المعروفة باسم "مبادرة الحزام والطريق" وسبل تعميق التعاون الإستراتيجي الصيني ـ العربي إلى جانب تبادل الآراء بشكل متعمق وموسع حول مختلف القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

يذكر أن علاقات التعاون الإستراتيجية بين الصين ومختلف الدول العربية تميزت بتعاون شامل خلال الاجتماع الوزاري الرابع لمنتدى التعاون الصيني ـ العربي الذي انعقد بمدينة تيانجين الصينية شهر ماي 2010 وبعد 8 سنوات فقط تم الارتقاء بهذا التعاون إلى مستوى الشراكة التي تمثل مستوى أعلى للتعاون الثنائي.

وأكد الوزراء العرب أن الاتفاق يرسم صورة جديدة للتعاون الثنائي يضاف الى ما حققته الصين والدول العربية من تقدم إيجابي في قطاعات الطاقة والإنتاج الصناعي والبنية التحتية والتعاون المالي.

وكانت فعاليات المنتدى مناسبة للمشاركين لمناقشة مختلف القضايا السياسية المطروحة على الساحة الدولية وعلى رأسها مستجدات القضية الفلسطينية كقضية جوهرية والأوضاع الراهنة في العالم العربي والمسائل الأمنية ذات الصلة بمحاربة الإرهاب.

كما سيعملون على ضبط الخطوط العريضة لمستقبل التعاون الثنائي على مدى العامين القادمين.

ويختتم الاجتماع بالتوقيع على ثلاث وثائق هامة يتضمنها إعلان بكين الخاص بنتائج المنتدى الثامن للتعاون الثنائي والبرنامج التنفيذي للمنتدى بين عامي 2018 و2020 والإعلان التنفيذي العربي ـ الصيني الخاص بمبادرة " الحزام والطريق".

العدد 6552
22 تموز/يوليو 2018

العدد 6552