حجار يبرز الأشواط التي قطعتها الجزائر في مجال تطوير البحث العلمي
 ق.و ق.و

اختتام القمة الأولى لمنظمة التعاون الإسلامي

حجار يبرز الأشواط التي قطعتها الجزائر في مجال تطوير البحث العلمي

أبرز وزير التعليم العالي والبحث العلمي السيد الطاهر حجار أمس من عاصمة كازاخستان أستانان، الأشواط التي قطعتها الجزائر في مجال تطوير البحث العلمي، وكذا الإنجازات المسجلة في بعض المجالات الحيوية، مشيرا في الكلمة التي ألقاها بمناسبة اختتام أشغال القمة الأولى لمنظمة التعاون الإسلامي والمخصصة للعلوم والتكنولوجيا، إلى النتائج التي حققتها الجزائر في مجال البحث العلمي، والإنجازات المسجلة في بعض المجالات الحيوية، على غرار الأرضيات التكنولوجية والجينات وعلوم الفضاء.

وفي هذا الصدد، استعرض حجار الجهود التي بذلتها الحكومة الجزائرية تحت قيادة رئيس الجمهورية السيد  عبد العزيز بوتفليقة، والتي سمحت بترقية شبكة مؤسسات ومراكز البحث العلمي التي يفوق عددها اليوم العشرين مركزا متخصصا، تنشط في ميادين العلوم والتكنولوجيات والعلوم الإنسانية والاجتماعية، فضلا عن إنشاء 1400 مخبر بحث في المؤسسات الجامعية.

كما ذكّر الوزير بالجهود المبذولة في مجال إرساء الأدوات اللازمة لتجسيد مختلف البرامج، خاصة منها البيوتكنولوجيا، الطاقات المتجددة، الموارد المائية، علوم الفضاء، تكنولوجيات الإعلام، الصحة والبيئة.

وخلص حجار إلى التأكيد على الاستعداد التام للجزائر من أجل الانخراط في المسعى التشاركي الذي تتبناه دول منظمة التعاون الإسلامي، والرامي إلى وضع  أسس وقواعد متينة للتعاون الثنائي أو متعدد الأطراف في مختلف مجالات التعليم والعلوم والتكنولوجيا.

 

العدد 6294
20 أيلول/سبتمبر 2017

العدد 6294