أنقرة تحذّر من انهيار علاقاتها مع واشنطن
ق/ د ق/ د

بسبب خلافات جوهرية بينهما

أنقرة تحذّر من انهيار علاقاتها مع واشنطن

أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، أمس، أن العلاقات بين بلاده والولايات المتحدة الأمريكية تمر بمرحلة حرجة ويمكن أن تنهار بشكل نهائي بسبب تعارض مواقف البلدين بخصوص العديد من القضايا الثنائية. 

وقال أوغلو، قبل زيارة لنظيره الأمريكي ريكس تليرسون، إلى أنقرة ضمن جولة إلى عدد من دول المنطقة أنه يتعين على البلدين تحسين علاقاتهما وإلا فإنها ستنهار بشكل كلي بسبب أخطاء قال إن واشنطن ارتكبتها في تعاملها مع أنقرة خاصة دعمها للأكراد.

يذكر أن توتر العلاقات بين أنقرة وواشنطن بدأ مباشرة بعد الانقلاب العسكري الفاشل ضد نظام الرئيس رجب طيب أردوغان، شهر جويلية 2016، وازدادت تدهورا منذ الموقف المؤيد الذي أبدته الإدارة الأمريكية لوحدات حماية الشعب الكردي في سوريا رغم أن السلطات التركية أدرجتها ضمن التنظيمات الإرهابية وتشن ضدها عملية عسكرية في مدينة عفرين السورية غير مكترثة بالانتقادات التي أبدتها إدارة الرئيس ترامب.

ولم يكترث الرئيس التركي بتلك الانتقادات وراح يهدد باجتياح مدينة منبج التي تقطنها أقلية كردية رغم تواجد قوات عسكرية أمريكية فيها، حيث طالب الجنود الأمريكيين بمغادرتها لتفادي الدخول في مواجهات عسكرية مع قوات بلاده.

وينتظر أن تكون هذه القضية ضمن أبرز النقاط التي سيثيرها كاتب الخارجية الأمريكي ريكس تليرسون، مع الرئيس التركي الذي سيستقبله خلال اليومين القادمين بالعاصمة أنقرة، لبحث مختلف القضايا الثنائية.

وكان إبراهيم كالين مستشار الرئيس التركي للسياسات الأمنية والأجنبية التقى بمستشار الأمن القومي الأمريكي، هيربرت ريموند ماك مستر، بمدينة اسطنبول نهاية الأسبوع قبل لقاء بين وزيري الخارجية والدفاع في البلدين على التوالي في أنقرة وبروكسل في الأيام القادمة.

العدد 6428
25 شباط/فبراير 2018

العدد 6428