ولد علي يأمر بفتح تحقيق
ن.ج ن.ج

ولد علي يأمر بفتح تحقيق

أمر وزير الشباب والرياضة الهادي ولد علي، أمس الثلاثاء، المفتشية العامة على مستوى الوزارة بفتح تحقيق حول أسباب إعلان البطل الأولمبي الجزائري لذوي الاحتياجات  الخاصة فؤاد بقة، غير مؤهل للمشاركة المنافسات الدولية، وذلك عقب خضوعه للفحص التصنيفي الذي أجراه قبل ثلاثة أيام  بالأمارات العربية المتحدة، وفق ما أفاد به بيان من الوزارة الوصية.

وأوضح البيان الذي تلقت «المساء» نسخة منه أنّ الهادي ولد علي، قد «وجه تعليمة للمفتشية العامة  لاستدعاء رئيس الاتحادية الجزائرية لذوي الاحتياجات الخاصة محمد حشفة وأعضاء المكتب الفدرالي من أجل توضيح الأسباب التي أدت إلى عدم تأهيل البطل شبه الأولمبي وكذا تحديد مسؤولية كل واحد»،  وأضاف «وزارة الشباب والرياضة ستتخذ كل التدابير اللازمة من أجل تجنب وقوع مثل هذه الحادثة مع رياضيين آخرين» .

للإشارة يعاني العداء فؤاد بقة، من إعاقة بصرية من صنف (ت 13)، وكان مطالبا بإعادة التصنيف خلال سنة 2018، خلال أحد التجمعات المعتمدة من اللجنة شبه ألاولمبية الدولية، من أجل الحصول على التأهيل للمشاركة في المنافسات الدولية المقررة سنة 2019 بما فيها البطولة العالمية والألعاب شبه الاولمبية بطوكيو سنة 2020 .

وتخضع رياضة المعاقين لعملية تصنيف لكل الرياضيين الذين يصنفون وفق درجة ونوع الإعاقة بطريقة تحرص فيها الهيئات المتخصصة على تحقيق العدالة ومنح الرياضيين نفس الحظوظ. 

وعملية التصنيف هذه  تخضع لمقاييس عالمية معتمدة، وتقوم بها هيئة طبية متخصّصة مكلفة بتقييم مدى تأثير الإعاقة على ممارسة الرياضة المختارة، علما أنّ نظام التصنيف يطبق على كل الاختصاصات الرياضية المعتمدة في فئة ذوي  الاحتياجات الخاصة وفق خصوصيات كل رياضة و مدى تأثير الإعاقة على القدرات الفنية للرياضي. 

وتسمح عملية التصنيف هذه على وضع كل الرياضيين (إناث وذكور) في الفئات التنافسية التي تتناسب مع إعاقة وقدرات كل رياضي، وتخول القوانين الدولية التي تسير رياضة ذوي الاحتياجات الخاصة للعداء الجزائري   للاتحادية الجزائرية لرياضة المعاقين بتقديم ايداع طعن في قرار عدم التأهيل على مستوى الهيئات المختصة.

العدد 6523
18 حزيران/يونيو 2018

العدد 6523