مولودية وهران تتعادل أمام معسكر وتشكو غيابات مؤثرة
❊ سعيد.م ❊ سعيد.م

تحسبا لـ «داربي» سيدي بلعباس

مولودية وهران تتعادل أمام معسكر وتشكو غيابات مؤثرة

تعادلت مولودية وهران أمام ضيفها غالي معسكر الناشط في القسم الثاني المحترف بنتيجة سلبية، في اللقاء الودي التحضيري الذي جمعهما عشية أول أمس، بملعب «أحمد زبانة» بدون حضور الجمهور. كان اللقاء سانحة للطاقم الفني الوهراني بقيادة معز بوعكاز لتجريب كافة لاعبيه والوقوف على مدى استعدادهم لـ «الداربي» القوي الذي ينتظر المولودية الوهرانية بمعاقل جارها اتحاد سيدي بلعباس، والذي عمد فيه بوعكاز إلى توزيع لاعبيه على مدار الشوطين، حيث خاض الشوط الأول اللاعبون الاحتياطيون وبعض من تشكيلة الرديف، في حين لعبت المرحلة الثانية التشكيلة الأساسية، لكنها لم تخل من غيابات ستستمر إلى غاية لقاء «المكرة»، في صورة عواد محمد الأمين، الذي لايزال يعالج إصابته بمصحة خاصة بالعاصمة، وبودومي الذي يتدرب منفردا في انتظار عودته إلى المجموعة بعد أسبوعين من الآن، وعلالي الذي أضيف إلى قائمة المصابين بعد إصابته بتمدد عضلي، سيركن بسببه إلى الراحة لمدة أسبوعين، وفراحي رشيد الذي لحقه زكام حاد ألزمه الفراش.

وقد أكد الطاقم الفني أنه بحث في ودية معسكر الرفع من درجة المنافسة عند بعض لاعبيه أكثر من النتيجة الفنية والأداء مادامت المجموعة تدربت في الصبيحة.

مطالب بمضاعفة الأمن ورفع حصة التذاكر

في سياق آخر، طالبت إدارة مولودية وهران بتوفير الحماية الأمنية اللازمة لوفدها تحسبا للقاء الذي ستلعبه بعد غد، ضد المضيف اتحاد سيدي بلعباس، بداية من دخول المدينة إلى غاية ولوج ملعب «24 فيفري» وفي رحلة العودة؛ كوسيلة احترازية من تصرفات استفزازية، وربما اعتداءات قد تصدر من أشباه أنصار الفريق المحلي ضد المولودية وأنصارها بعد الذي حدث لهم الموسم الماضي حسب الإدارة الوهرانية، التي طالبت نظيرتها البلعباسية برفع حصة فريقها من تذاكر دخول الملعب إلى 1000 تذكرة عوض 500، ولم يُعرف بعد الحصة الحقيقية التي ستسلمها الإدارة المحلية، التي أكدت أنها ستعامل الوهرانيين بالمثل، بعدما استفاد أنصار الاتحاد في مقابلة الذهاب، من 500 تذكرة فقط.

سعيد.م

العدد 6504
26 أيار 2018

العدد 6504