«التايمز" يضع جامعة سيدي بلعباس ضمن أحسن 500 جامعة عالميا

الجزائر الأولى مغاربيا، عربيا وإفريقيا

الجزائر الأولى مغاربيا، عربيا وإفريقيا
  • القراءات: 742
ع . ك ع . ك

حلت الجزائر في المرتبة الأولى إفريقيا، عربيا ومغاربيا، في تصنيف "التايمز" للجامعات الفتية إصدار 2024، مع تصنيف جامعة سيدي بلعباس "ضمن أحسن 500" مؤسسة جامعية على المستوى العالمي

 

كشفت وزارة التعليم العالي والبحث العليمي، في بيان لها، أمس، تحوز "المساء" نسخة منه، عن صدور نتائج تصنيف "التايمز" للجامعات الفتية، والخاص بمؤسسات التعليم العالي المنشأة منذ أقل من 50 سنة، فيما يتم استبعاد جميع المؤسسات التي لا تتوفر على تكوين ما بعد التدرج من هذا التصنيف أو تلك التي لن تتوفر على أكثر من 1000 مقال علمي خلال الفترة من 2018 و2022، بحد أدنى 150 مقال علمي في السنة.

ويعتمد تصنيف "التايمز" حسب الوزارة على مجموعة مركبة من المؤشرات الكمية والنوعية التي تشمل عدد الأساتذة الباحثين والطلبة، الإنتاج العلمي وتأثيره في قواعد بيانات "سكوبوس"، عن طريق استخدام 30 مؤشرا لتوفير المقارنات الأكثر شمولا وتوازنا، موزعة على خمسة محاور رئيسية تتمثل في: كل من نوعية التعليم العالي، نوعية البحث العلمي، الاقتباسات، الانفتاح الدولي والتأثير على الصناعة.

وأشارت ذات الهيئة إلى أن النتائج عرفت تطورا، بتصنيف 21 جامعة جزائرية في إصدار 2024 مقارنة بإصدار 2023 حيث تم تصنيف 11 جامعة جزائرية، فيما تم تصنيف 09 جامعات في إصدار 2022، وجامعة واحدة فقط في إصدار 2018.