نوّه بمرافقتها للتنمية المحلية .. وزير الاتصال:

الإذاعة الجزائرية دخلت الرقمنة من بابها الواسع

الإذاعة الجزائرية دخلت الرقمنة من بابها الواسع
وزير الاتصال محمد بوسليماني
  • القراءات: 191
م . ب م . ب

أكد وزير الاتصال محمد بوسليماني، أمس، أن الإذاعة الجزائرية دخلت الرقمنة من بابها الواسع، مشيدا بالجهود الكبيرة التي تبذلها في مجال التكوين.

قال بوسليماني في كلمة خلال افتتاح أشغال اللقاء الدوري لإطارات الإذاعة الجزائرية تحت عنوان التطور، الرقمنة والتنسيق بين القنوات الوطنية والاذاعات الجهوية الإذاعة بحضور المدير العام محمد بغالي "أعترف بالجهود الكبيرة للإذاعة خاصة في مجال التكوين، فهي من أهم وسائل الإعلام التي دخلت الرقمنة من بابها الواسع. وأضاف الوزير "اليوم لم تعد الرقمنة خيارا، بل أصبحت حتمية، فهي الوسيلة الإعلامية الوحيدة في 58 ولاية"، مشيرا إلى أن الإذاعة اليوم ترافق الدولة في إنجازاتها في مجال التنمية المحلية.

كما  نوّه بوسليماني، بالدور الهام للإذاعة الجزائرية بقنواتها الوطنية وإذاعاتها الجهوية في إعطاء المعلومة الصحيحة والحد من الإشاعات والمعلومات المغلوطة، مؤكدا أن التواصل والاتصال مع المواطن هو العدو الأول للإشاعة ليجعل المواطن عنصرا فعالا في التنمية المحلية.

للإشارة حضر اللقاء كل من إطارات الإذاعة الجزائرية ومديري جميع القنوات الوطنية والموضوعاتية والمحلية.